ترأس الأنبا باسليوس فوزى، مطران إيبارشية سوهاج للأقباط الكاثوليك، كنيسة يسوع الملك بطهطا؛ من أجل الاحتفال بعيد يسوع الملك.

 

شارك فى صلاة القداس الإلهى، القمص أنطونيوس سبع الليل، راعى الكنيسة، والأب ويلسون من الآباء الأفريقان.

 

حضر الاحتفال شعب الكنيسة، وحضر أيضًا الأب إبرام نوح، والأب يوحنا عطية، والأب جون بول، والأب بولس سنادة، كما رحب القمص راعى الكنيسة بالأنبا باسليوس وأعرب عن سعادته بالاحتفال بهذه المناسبة تزامناً مع الزيارة الرعوية الأولى لصاحب النيافة إلى الرعية

 

وفى كلمته شكر الأنبا باسيليوس شعب الكنيسة والقمص راعى  للكنيسة، كما عبر عن امتنانه للأنبا يوسف أبو الخير المطران الفخرى لإيبارشية سوهاج على المجهودات التى قام بها من أجل خدمة الإيبارشية.

 

وفى كلمة العظة ركز الأنبا باسيليوس على يسوع الملك قائلاً: إن يسوع هو ملك متواضع، ملك يفتح ذراعيه للجميع دون أى عائق فالرب يسوع يستقبل الجميع بدون توقيتات.

 

وأنهى الأنبا باسليوس صلاة القداس الإلهى بمباركة الحضور وإعطائهم البركة الرسولية.