أكد الدكتور سالم حامد المدير العام للهيئة العربية للطاقة الذرية، أن استخدام الطاقة النووية فى توليد الكهرباء وإزالة ملوحة مياه البحر تخفض التكلفة بنسبة تتراوح ما بين 30 إلى 40%، مؤكدا أن الدول العربية تعتمد على النفط والغاز الطبيعى حسب إحصائيات عام 2018 وايضا استخدام الطاقة النووية.

 

وأضاف حامد، خلال المنتدى العربى الـ 5 حول آفاق توليد الكهرباء وإزالة ملوحة مياه البحر، أن الطلب على الطاقة الكهربائية فى الدول العربية فى تزايد مستمر حيث من المتوقع أن تتزايد 3 أضعاف فى 2050، وتزيد بنسبة 7% فى 2035، مشيرا إلى أن المحطات النووية تتميز بانتاج طاقة نظيفة، مشيرا إلى أن هناك  400 مفاعل نووى نووى على مستوى العالم تنتج 20% من الإنتاج العالمى الكهرباء.

 

وقال حامد، إن دول الخليج العربى تسجل أعلى استخدام المياه فى العام الواحد ودولة الإمارات بها 4 محطات نووية لتحلية مياه الشرب، مشيرا إلى أن جامعة الدول العربية تنفق 40 مليار دولار على تحلية المياه فى العام الواحد.