واصلت اللجنة الفنية من وزارة الزراعة  واستصلاح  الأراضى ، برئاسة الدكتور أيمن حسنى عش ، مدير معهد المحاصيل السكرية، وعضوية عدد من الخبراء والفنين بمجلس المحاصيل السكرية،  ومعهد وقاية النباتات وممثلين عن  شركات السكر زيارتهم لمزارع قصب السكر بمحافظات  الصعيد   للتعرف علي كيفية مواجهة المشاكل التي تواجه والنهوض بالمحصول وزيادة الإنتاج .

قال الدكتور أيمن حسنى عش ، مدير معهد المحاصيل السكرية، في تصريحات  لـ "اليوم السابع"،  إن هناك لجان متخصصة تعمل على مدار اليوم    تجوب  زراعات  القصب  للتعرف على  مشاكل المزارعين ، وعمل  ندوات مصغرة على رأس الغيط للاستماع  لشكاوى المزارعين والتعرف علي حقيقة هذه المشاكلات سواء المتعلقة بآليات التعامل مع الآفات والامراض التي تهدد محصول قصب السكر، واطلاعهم علي التوصيات الفنية لمحصول قصب السكر ، بالإضافة الى الزيارات الميدانية  لزراعات البنجر للنهوض بالمحصول .

وأضاف مدير المحاصيل  السكرية ، أنه يتم تقديم   تقريرا  مفصلا  على الدكتور محمد سليمان ، رئيس مركز البحوث الزراعية متضمنا ما انتهت إليه اللجنة من استعراض لمشاكل زراعة قصب السكر والحلول الفنية لهذه المشتركة لعرضها على متخذى القرار لاتخاذ ما يلزم عمليا لحلها للنهوض بالمحصول وتحقيق أعلى عائد منه خلال مراحل الزراعة.

وأوضح مدير معهد المحاصيل السكرية ،  أن  اللجان  والحملات المرورية  تستهدف أيضا   توعية مزارعي قصب السكر بالأهمية الاستراتيجية للمحصول وضرورة تطبيق الممارسات الجيدة خلال مراحل الزراعة والإنتاج وآليات ترشيد إستهلاك مياه الري، وكيفية تطبيق بعض الممارسات التي تحقق ارتفاع نسبة السكر في محصول القصب.