أعلنت منطقة آثار الإسكندرية، البدء فى أعمال الصيانة والترميم الدقيق للحليات النحاسية للأبواب الرئيسية قايتباى .

وأشار محمد متولي ، مدير عام آثار الإسكندرية والساحل الشمالي ، إلى أن أعمال الترميم تتم تحت اشراف الإدارة ، حيث يتم ترميم الحليات النحاسية للأبواب الرئيسية للقلعة و إزالة الكتابات من الجدران ، متقدما بالشكر الى عبد الحي شحاته مدير عام ترميم متاحف وآثار الإسكندرية ومطروح والساحل الشمالي و سامية عطية مدير عام الترميم الدقيق للآثار الإسلامية والقبطية بالإسكندرية  و أحمد خميس مدير الترميم للآثار الاسلامية والقبطية بالإسكندرية وجميع  أخصائي الترميم الدقيق للجهد المبذول في سبيل إظهار المنطقة بالمظهر الحضاري اللائق واستمرارهم بعد مواعيد العمل الرسمية.

ومن الجدير بالذكر، أن قلعة قايتباي  أنشئت بين عامي " 882- 884 ه / 1477 – 1479 م "، وتعتبر من أهم القلاع على ساحل البحر المتوسط ؛ أنشأها السلطان المملوكي الأشرف أبو النصر قايتباي ما بين عامي" 882- 884 ه / 1477 – 1479 م "مكان فنار الإسكندرية القديم وعلى أساسات الفنار الذي تهدم نهائياً في سنة"702 ه / 1303 م " في عهد السلطان الناصر مُحمد بن قلاوون، وكان الغرض من بنائها حماية السواحل المصرية من الأخطار الخارجية واشتملت القلعة على مسجد وفرن وطاحونة ومخازن للأسلحة ومقعد مطل على البحر لرؤية المراكب الداخلة إلى الميناء الشرقية ، إضافة إلى السور الخارجي ، والسور الداخلي ، وتبلغ مساحة القلعة حوالي 17750 م

ترميم الابواب الرئيسية بقلعة قايتباى (1)
ترميم الابواب الرئيسية بقلعة قايتباى 
ترميم الابواب الرئيسية بقلعة قايتباى (2)
ترميم الابواب الرئيسية بقلعة قايتباى 
ترميم الابواب الرئيسية بقلعة قايتباى (3)
ترميم الابواب الرئيسية بقلعة قايتباى 
ترميم الابواب الرئيسية بقلعة قايتباى (4)
ترميم الابواب الرئيسية بقلعة قايتباى 
ترميم الابواب الرئيسية بقلعة قايتباى (5)
ترميم الابواب الرئيسية بقلعة قايتباى