ناقش المنتدي الافريقي الـ 16 لمنظمى المرافق الذى يستضيفه جهاز تنظيم مرفق الكهرباء و حماية المستهلك خلال الشهر الماضى في 16 جلسة بعض الموضوعات التي تهم منظمي المرافق ، كما حرص الجهاز من خلال استضافته للمنتدى الافريقي لمنظمى المرافق "دعم التعاون بين أجهزة التنظيم الأفريقية فى مجال تنظيم المرافق والبنية التحتية وإتاحة التواصل مع الأجهزة النظيره فى جميع دول افريقيا، وكذا التنسيق بين السياسات التنظيمية والتشريعات فى مختلف البلدان لتوحيد الممارسات التنظيمية".

وأوضح جهاز تنظيم مرفق الكهرباء و حماية المستهلك في بيان لها عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي أن فعاليات الجلسات ناقشت  المواضيع الأتية ، تنظيم الطاقات المتجددة والتحول الرقمي في الإطار التنظيمي لخدمات الصرف الصحي بالاضافه الى تنظيم البنية التحتية الذكية بهولندا و نظم المواصلات الذكية  بجانب الآثار والتدابير للتخفيف من آثار تغير المناخ .


كما شهدت فعاليات مناقشة تبادل الخبرات من قبل الجانب الإفريقي بشأن البنية التحتية، حول الموضوعات الأتية والتوجه نحو المدن الذكية في مالوي، وذلك من خلال جمع وتحليل المعلومات بإستخدام تقنية تكنولوجيا المعلومات وعرض تقديمي عن مؤشرات تقيم الأجهزة التنظيمية ERI و تطوير البنية التحتيه في افريقيا و دور وتأثير البنية التحتيه الذكية "Smart" في قطاع البترول والغاز في جنوب افريقيا.

وشتمل اليوم الثالث للمنتدي ختام الفعليات الخاصة بمؤتمر الـAFUR، كما نظمت ورشة عمل خاصة بنا قام بها بنك ARDB بإعداد دراسة علي مقياس ERI لتنظيم الأجهزة التنظيمية وذلك من خلال الإستقصاءات المتخصصة لهذا الغرض وأيضاً جمع البيانات من الحكومات والمرافق التنظيمية بمختلف الدول الأفريقية. كما نظمت ورشة عمل خاصة هدفت هذه الورشة إلي عرض ما توصلت إلية هذه الدراسة ERI وعرض بعض الدول منها " بنين ورواندا وكينيا ويوغندا وأغان بوركينا فاسو وليبريا" التحديات والصعوبات التي واجهتهم وكيفية العمل علي حلها ودعم الاجهزة التنظيمية الناشئة حول نقل خبرة الاجهزة التنظيمية الأكثر خبرة بمجال تطوير البنية التحتيه بإفريقية ونقل هذة الخبرات والتحديات والتجارب الناجحة الى الاجهزة الناشئة. وكذلك تم التطرق إلى القواعد التنظيمية الخاصة بالتراخيص والتسعير وجودة الخدمة وكذلك الهياكل التنظيمية لأنظمة الشبكات. 

الجدير بالذكر أن المؤتمر الأفريقي للبنية التحتيه الذي يعد علي هامش فعاليات إسبوع الـ PIDA  الأفريقي اختتم فعاليته يوم الأربعاء 27 نوفمبر.