قال وزير الخارجية الأمريكي "مايك بومبيو"في مؤتمر صحفي، إن واشنطن دعت النظام المصري إلى إطلاق سراح الصحفيين الذين اعتقلوا الأسبوع الماضي، في إشارة إلى احتجاز قوات الداخلية صحفيين من موقع مدي مصر عقب اقتحامة بسبب نشرها لتقرير عن ابعاد نجل السيسي عن المخابرات الي روسيا بعد فشلة في إدارة الملفات.
ودعا "بومبيو"، نظام السيسي إلى احترام حرية الصحافة بعد أزمة اقتحام قوات الأمن موقع "مدى مصر" قبل أيام.

والإثنين، انتقد رئيس لجنة الاستخبارات بمجلس النواب الأمريكي، "آدم شيف"، اقتحام السلطات المصرية لمقر موقع "مدى مصر" الإخباري واحتجاز صحفيين.

واعتبر "شيف"، في تغريدة نشرها عبر حسابه على "تويتر" أن ذلك "هجوم غير مقبول على الصحافة الحرة في مصر".

كان الاتحاد الأوروبي علق على أزمة اقتحام "مدى مصر"، وعبر عن قلقه من التضييق المستمر على الحريات في مصر، مطالبا السلطات في القاهرة بضمان حصول الصحفيين على حقهم الدستوري بالعمل دون الخوف من المضايقة.

وفي وقت سابق، اليوم، أعربت ألمانيا عن قلقها مما اعتبرته "تدهورا متزايدا لحرية الصحافة في مصر"، معربة عن "ارتياحها" لإطلاق سراح صحفيي الموقع الإخباري المصري.