أصدر الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، قرارا بإنشاء مجلس وطني للذكاء الاصطناعي يتبع رئاسة مجلس الوزراء ويسمى "المجلس الوطني للذكاء الاصطناعي"، على أن يرأسه وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

 

وبحسب القرار، الذي نشرته الجريدة الرسمية اليوم الثلاثاء، تضم عضوية المجلس ممثلا عن وزارات الدفاع، والخارجية، والتخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، والداخلية، والتعليم العالي والبحث العلمي، كما تضم ممثلا عن المخابرات العامة، وهيئة الرقابة الإدارية، وثلاثة من ذوي الخبرة يختاره رئيس المجلس.

 

ويختص المجلس بوضع الاستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعي والإشراف على تنفيذها ومتابعته وتحديثها تماشيا مع التطورات الدولية في هذا المجال.

 

ويكون للمجلس الوطني للذكاء الاصطناعي مكتب تنفيذي برئاسة وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أو من يفوضه وعضوية ثمانية أعضاء من ذوي الخبرة يتم ترشيحهم من أعضاء المجلس.

 

ويختص المكتب التنفيذي بالإشراف العام على تنفيذ مخرجات المجلس والخطط التي يتم إقرارها في ضوء الاستراتيجية الوطنية للذكاء الاصطناعي، وعمل الدراسة اللازمة للهيكل التنظيمي للمجلس وإدارته التنفيذية.

 

وكذلك التنسيق مع مختلف القطاعات والجهات ذات الصلة داخليا وخارجيا لتحقيق أهداف الاستراتيجية، والقيام على أعمال التدريب وعقد الندوات والبرامج الخاصة بنشر الوعي القومي بمجالات الذكاء الاصطناعي.