نظمت وزارة التنمية المحلية اليوم الثلاثاء، زيارة ميدانية لـ 30 من الكوادر من 19 دولة أفريقية، للعاصمة الإدارية الجديدة التى تعد أحد المشروعات التنموية العملاقة لتحسين جودة الحياة فى مصر باعتبارها مدينة ذكية، كما تهدف إلى احداث نقلة نوعية للتنمية والاستثمار العقارى.

وذكر بيان للوزارة اليوم أن الجولة تأتى على هامش الدورة التدريبية "التنمية المحلية واللامركزية" التى تنظمها الوزارة بالتنسيق مع الوكالة المصرية للشراكة من أجل التنمية التابعة لوزارة الخارجية بمركز التنمية المحلية للتدريب بسقارة.

وتضمنت الزيارة جولة فى الحى الحكومى والسكنى والمدينة الطبية والرياضية والحديقة المركزية وحى المال والأعمال، حيث تم شرح مراحل إنشاء العاصمة الإدارية التى ستخدم التنمية والنهضة الاقتصادية فى مصر حيث ستمثل منعطفا استراتيجياً يسمح للشعب المصرى بالسير قدمًا نحو تحقيق تطلعاته بحياة أفضل ودفع عجلة التطوير والنهضة الاقتصادية من خلال تطوير مشروعات جديدة للسكان والعمل .

كما تم شرح دور العاصمة الإدارية الجديدة في تفريغ مدينة القاهرة من التكدس الناتج عن حركة العاملين بالوزارات والجهات الحكومية فيما ستتحول القاهرة إلى العاصمة التراثية والثقافية والتاريخية وستكون مقصداً سياحياً .

WhatsApp Image 2019-11-26 at 3.19.20 PM

 

 

WhatsApp Image 2019-11-26 at 3.19.22 PM

 

 

WhatsApp Image 2019-11-26 at 3.19.23 PM

 

 

WhatsApp Image 2019-11-26 at 3.19.25 PM

 

 

WhatsApp Image 2019-11-26 at 3.19.28 PM