لقى تلميذ بالصف السادس الإبتدائى حتفه، صعقا بالكهرباء، بعد ملامسته عمود إنارة عقب خروجه من المدرسة بقرية الهياتم مركز المحلة بـمحافظة الغربية، وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى المحلة العام.

تلقى اللواء محمود حمزة مدير أمن الغربية، إخطارا من العميد محمود كشك مأمور مركز المحلة، بوصول"محمد.ح.ا" بالصف السادس الإبتدائى لمشرحة مستشفى المحلة العام جثة هامدة، وتبين من الفحص وفاته عقب ملامسته لعمود إنارة عقب خروجه من المدرسة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة.

وسادت حالة من الاستياء بين أهالى القرية، بسبب الإهمال الجسيم من جانب محافظ الغربية، والوحدة المحلية للقرية ومجلس مدينة المحلة فى عدم عزل أعمدة الإنارة وهو ما نتج عنه وفاة الطفل عقب ملامسته لعمود الإنارة، رغم أن هذه هى الواقعة الثانية خلال أقل من شهرين.

واستنكر الأهالى تجاهل محافظ الغربية ورئيس مدينة المحلة لشكواهم بعزل أعمدة الإنارة المكشوفة بالقرية، والتى أدت إلى حصد أرواح الأبرياء.