شهدت الإسكندرية خلال الفترة الماضية انتشار كبير للكلاب الضالة، والتي تزايدت معها ظاهرة مهاجمتها للمواطنين، والتي كان أخرها عقر 36 شخص أمس الأحد، بشارعي خليل حماده والعيسوى بمنطقة سيدي بشر شرقي المدينة.

من جانبها قال الدكتور أشرف هريدي، مدير إدارة الطوارئ بمديرية الصحة في الإسكندرية، أنه تم مخاطبة مديرية الطب البيطرى بالإسكندرية للتعامل مع الكلاب الضالة والتي انتشرت بمختلف مناطق المدينة.

وأضافت "هريدي"، في تصريح له اليوم، أنه قد تم التعامل طبيا مع جميع المصابين المعقورين وتقييمهم بناء على البروتوكول العلاجى وعلاج الجميع واعطائهم الطعم الواقى من السعار، مؤكدة أن الطعم والمصل لمرض الكلب متوافر بالمحافظة بكميات كافية

وعن الاحتياطات اللازم اتخاذها في حالة تعرضت للعقر من كلب ضال تقدم "مصر العربية عدد من النصائح على لسان الدكتورة  فيروز سلطان، مدير عام الشئون الوقائية بمديرية الشئون الصحية بالإسكندرية.

تقول "سلطان"، في حالة تعرض شخص للعقر عليه غسل مكان العضه بماء وصابون لان الفيروس ضعيف وسيموت بالمطهرات، ثم الذهاب لأقرب مستشفى للحصول على مصل مضاد ويجب أن يكون ذلك في فترة لا تتعدى الـ24 ساعة.

وكشفت "سلطان"، عن أنه في حالة لم يأخذ  الشخص الذي تعرض للعقر من كلب المصل المضاد خلال فترة الـ 24 ساعة، سوف تظهر عليه اعراض السعار والتي قد تؤدي إلى الموت.

 


وعن أعراض السعار قالت "سلطان"، أنها تكون عبارة عن وجع شديد في الظهر، والخوف الشديد من الماء و عدم القدرة على الشرب، وحدوث هلوسة شديدة وحالة هياج ناتجة عن الألم الشديد، وشلل و عدم القدره علي حركة اليد لأن الفيروس يتخلل في النخاع الشوكي، علاوة على عدم  القدرة علي النوم و التنفس بصعوبة شديدة.

الجدير بالذكر أنه يوجد بالإسكندرية 7 مراكز عقر للتعامل مع تلك الحالات بمستشفيات راس التين العام، وشرق المدينة، وابو قير العام، والجمهورية العام، والعامرية العام وبرج العرب المركزي، ومركز طب أسرة الدخيلة.