قال المهندس أحمد المصرى، نقيب مهندسى الإسماعيلية، إنه نظرا لسرعة التطور التكنولوجى وما واكبه فى العلوم الهندسية، فقد أصبح هناك ضرورة للارتقاء بمستوى المهنة وتنظيم جهود اعضائها لخدمة المجتمع وتحقيق اهداف التنمية في مصر.

 

ولفت المصري في كلمته بمناسبة افتتاح المهندس هاني ضاحي، نقيب المهندسين، لبعض منشآت النقابة الفرعية، إنه في ظل دور النقابة كاستشاري للدولة في مجال تخصصها ودورها في التصالح على بعض مخالفات البناء فقد تم تشكيل 5 لجان بالمحافظة لمراجعة تقارير المكاتب الاستشارية بخصوص التصالح على بعض ملفات البناء.

 

ووجه المصرى الشكر لهيئة مكتب النقابة العامة لتقديم الدعم لافتتاح بعض المنشآت في فرعية النقابة بالإسماعيلية، ومنها حمام سباحة نصف أوليمبى وحمام للأطفال، وحديقة للألعاب ومسجد وقاعة للمؤتمرات والندوات، واطلاق اسم المهندس عثمان احمد عثمان عليها واعادة تأهيل وتخطيط المركز التكنولوجي بالنقابة.

 

وأوضح نقيب مهندسي الاسماعيلية ان هناك مشروع لخدمة اسكان المهندسين وتقديم مذكرة بهذا الخصوص لمحافظ الاسماعيلية منذ 4 شهور.