استقبلت غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى رئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان، اليوم الوفد الإماراتى الذى يزور مصر حاليا بهدف الاستفادة من خبرات صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى، عن طريق إجراء معايشة على مدار أسبوع للاستفادة من تجربة مصر في علاج مرضى الإدمان وبرامج التوعية من أضرار المخدرات  

صندوق (1)
 

 

صندوق (2)

 

 

صندوق (3)
 

وتحدثت "والى" مع الوفد عن التجربة المصرية في مجال مكافحة وعلاج الإدمان وما حققه الصندوق من نجاحات خلال السنوات الماضية، متمنية للضيوف طيب الإقامة والاستفادة القصوى من التجربة الناجحة لصندوق مكافحة وعلاج الإدمان.

ضم الوفد كل من  الوفد كل من  عبد الله حسن مطر مدير مركز حماية الدولى التابع للقيادة العامة لشرطة دبى، وخليل ميرزا أهلى،  رئيس قسم البرامج الطلابية بمركز حماية الدولى، وخولة جابر سلطان رئيس قسم استشارات الادمان والرعاية اللاحقة بمركز حماية ،  وبحضور عمرو عثمان مساعد وزيرة التضامن -مدير صندوق مكافحة وعلاج الإدمان.

وكان الوفد من دولة الأمارات قد زار  صندوق مكافحة وعلاج الإدمان التعاطى برئاسة غادة والى وزيرة  التضامن رئيس مجلس ادارة الصندوق ،تأكيداً لأهمية الدور الرائد الذى يؤديه الصندوق فى التعامل مع قضية تعاطى المخدرات بأبعادها المختلفة، خاصة وأنه يتم توفير أوجه الرعاية الكاملة لمرضى الإدمان وإعادة دمجهم في المجتمع مرة أخرى بعد علاجهم بالمجان وفي سرية تامة ، كما سيقوم الوفد خلال تواجده فى القاهرة  على مدار اسبوع بزيارة احد المراكز العلاجية التابعة للخط الساخن" 16023" للصندوق  وكذلك زيارة مقر دراسة أول  دبلوم لخفض الطلب على المخدرات "دبلوم مهنى " بجامعة القاهرة  فى الشرق الأوسط  ،وأيضا زيارة بيت التطوع  ،وهو أول مقر دائم للصندوق داخل الجامعات  المصرية وبالتحديد داخل جامعة القاهرة لاستثمار طاقات الشباب في مجال التوعية بأضرار تعاطى المخدرات .