لقيت فتاة مصرعها إثر تناولها وجبه غذائية ،وبجانبها خضروات، مرشوشة بمبيدات قبل غسلها بقرية ديرتاسا التابعة لمركز ساحل سليم فى محافظة أسيوط.

كان  اللواء أسعد الذكير مساعد وزير الداخلية مدير أمن أسيوط، قد تلقى إخطارا من مأمور مركز شرطة ساحل سليم، يفيد ورود بلاغ من المستشفى المركزى بوصول  "نرمين. ف "15 سنة" مقيمة بقرية دير تاسا دائرة المركز مصابة بقئ وأعياء شديدين يشتبه كونه تسمم غذائى وتوفيت أثناء أجراء الإسعافات الأولية لها و تم التحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى، وعلى الفور انتقلت قوة من مباحث المركز، وبسؤال أسرتها ذكروا أن إصابتها جاءت نتيجة تناولها "بصل أخضر" يرجح كونه مرشوش بالمبيدات تم تحرير المحضر اللازم بالواقعة.

وبالعرض على النيابة أمرت بانتداب الطب الشرعى لتشريح الجثة لمعرفة سبب الوفاة وجارى استكمال الإجراءات القانونية اللازمة.