استقبل مستشفى بلبيس المركزى، بالشرقية، إحدى السجينات المُحتجزات بقسم شرطة أول العاشر من رمضان؛ حيث خضعت لولادة طفلها الأول، قبل أن تعود إلى مقر احتجازها مرةً أخرى.

 

كان اللواء أحمد زكى، نائب مدير أمن الشرقية لقطاع الجنوب، تلقى إخطارًا من العميد خالد فرج، مأمور قسم شرطة أول العاشر من رمضان، يفيد بشعور "ن.أ.أ" سجينة بحجز القسم، بآلام الولادة.

 

جرى نقل السجينة بواسطة سيارة الإسعاف إلى مستشفى "بلبيس" المركزى، حيث وضعت مولودها الأول، ذكر، قبل أن تتلقى الإسعافات اللازمة وتعود إلى القسم مرةً أخرى.