زار الرئيس عبد الفتاح السيسي، أكاديمية الشرطة، صباح اليوم السبت، وتابع اختبارات لجنة كشف الهيئة للطلبة الجدد المتقدمين للالتحاق بكلية الشرطة، وذلك بحضور اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، وعددا من قيادات أكاديمية الشرطة ووزارة الداخلية.

 

يأتي ذلك في إطار اهتمام الرئيس وحرصه البالغ على انتقاء عناصر متميزة تكون وبحق قادرة على الوفاء بأعباء رسالة الأمن السامية.

 

وبحسب بيان اليوم، صرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس ناقش خلال حضوره اختبارات كشف الهيئة عددًا من الطلبة المتقدمين في بعض القضايا والموضوعات الداخلية والخارجية.

 

كما ناقش الرئيس مع الطلاب بعض الشؤون العامة المتعلقة بتاريخ مصر وما تشهده البلاد من نهضة تنموية في كافة المجالات.

 

كما أعرب الرئيس عن سعادته بما لمسه من وعي وإدراك سليم من جانب المتقدمين الجدد من شباب مصر لما يدور من أحداث ومتغيرات تؤثر في أمن مصر القومي ولحرصهم على نيل شرف الانضمام لهيئة الشرطة للقيام بمسئولية وطنية عظيمة ومواصلة العطاء جيلاً بعد جيل.

 

وشدد الرئيس على أهمية تطبيق المعايير الموضوعية المجردة والحيادية التامة عند انتقاء العنصر البشري في جهاز الشرطة، لإعداد جيل قادر على مواجهة كافة التحديات والقيام بأداء رسالته بأفضل ما يكون.​