زار وفد الاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، عددًا من مدارس الدمج بمحافظة الإسكندرية للإطلاع على جهود وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى.

 

وضم الوفد ايفان سوركوش، سفير وفد الاتحاد الأوروبي بالقاهرة، والسيد برونو مايس، ممثل منظمة اليونيسف في مصر، والدكتورة هالة عبد السلام رئيس الإدارة المركزية للتربية الخاصة، والمهندس أحمد جمال نائب محافظ الإسكندرية والمهندس أحمد كمال رئيس مجلس الأمناء بالجمهورية وعدد من قيادات المحافظة.

 

والتقى الوفد عددا من أعضاء هيئة التدريس الذين تحدثوا عن اهتمام الوزارة برفع كفاءاتهم في الاهتمام بالأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

 

وشاهد الوفد عددا من الحصص الدراسية والأنشطة التربوية والدعم المقدم في غرف المصادر وأثني الحضور على اهتمام الوزارة بالمنظومة التربوية لدعم الطلاب.