تواصل نقابة المهن التعليمية برئاسة خلف الزناتى نقيب المعلمين ورئيس اتحاد المعلمين العرب، استقبال الوفود العربية المشاركة في مؤتمر اتحاد المعلمين العرب الذى تستضيف فعالياته نقابة المعلمين المصرية، ويعقد بعد غد السبت 12 أكتوبر 2019 بحضور وزير التربية والتعليم ونقباء المعلمين العرب، وهيئات مكاتبهم وعدد من الوزراء الحاليين والسابقين والعديد من الشخصيات العامة بمصر والوطن العربي.

 

ومن المقرر أن يشهد المؤتمر مناقشة أهم القضايا التعليمية التي تشهدها المنطقة العربية وعلى رأسها قضية تعليم أبناء اللاجئين وعرض للتجربة المصرية في التعامل مع اللاجئين دون معسكرات أو مخيمات وتعليم أبنائهم ودمجهم في النسيج المصري، كما يناقش المؤتمر قضية الأمية وتأثيرها السلبي على المجتمعات العربية وكيف أنها تعد تربة خصبة لنشر الأفكار المتطرفة ووضع آلية عمل لمواجهة أزمة الأمية والقضاء عليها. 

 

وتستمر الجلسات التشاورية بين أعضاء الأمانة العامة لاتحاد المعلمين العرب على مدار أيام 12 و13 و14 أكتوبر الجاري، وتنتهي الجلسات الحوارية بعرض وثيقة عمل للاتحاد في القضايا المثارة للنقاش.