قررت جامعة الأزهر فتح التحويل ونقل القيد بين الكليات للطلاب الحاصلين على الشهادة الثانوية الأزهرية عام 2019 والمرشحين فى العام الجامعى 2019-2020، وذلك فى الفترة من يوم الأحد الموافق 22 سبتمبر وحتى يوم الإثنين الموافق 30 سبتمبر.

 

واشترطت الجامعة فى طلبات التحويل أن يكون بين الكليات أو الشعب بشرط استيفاء الطالب للحد الأدنى والتوزيع الجغرافى، مع مراعاة الشروط المؤهلة للكليات أو الشعب التى لها شروط مؤهلة.

 

كما اشترطت أن يكون التحويل مقابل رسوم مقررة ومحددة، ويحظر التحويل للكليات أو الشعب التى لها اختبارات قبول، ويشترط لإنهاء إجراءات التحويل أن يتقدم الطالب بأوراقه أولا للكية المرشح لها، ويكون التحويل بين الكليتين بعد موافقة عميدى الكليتين، ولا تعتبر التحويلات نهائية إلا بعد إخطار الإدارة العامة لشئون التعليم واعتمادها من رئيس الجامعة، ولن يقبل أى طلب للتحويل بعد هذا الموعد تحت أى ظرف من الظروف والمعتد به تاريخ تسديد إيصال التحويل.

 

وأوضحت الجامعة أنه نظرا لما تبين من الالتماسات المقدمة من عدد كبير من الطالبات وأولياء أمورهن الذين يطلبون الموافقة على التحويل أو نقل القيد خارج منطقتهن الجغرافية نظرا لتغيير محل الإقامة لظروف خارجة عن إرادتهم وحرصا من الجامعة على مستقبل هؤلاء الطالبات فإنها قررت فتح باب التحويل ونقل القيد بين الكليات خارج المنطقة الجغرافية للطالبات الحاصلات على الشهادة الثانوية الأزهرية 2019، وذلك فى الفترة من يوم الأحد الموافق 22 سبتمبر حتى الإثنين الموافق 30 سبتمبر.

 

واشترطت الجامعة فى تحويل الطالبات، أن يكون التحويل بين الكليات والشعب غير المتناظرة فقط خارج المنطقة الجغرافية دون التقيد بالحد الأدنى وبشرط إرفاق ما يثبت تغيير محل الإقامة تقليلا للاغتراب.

 

وأن يكون نقل القيد للطالبات بين الكليات والشعب غير المتناظرة خارج منطقتهن الجغرافية بسبب تغيير محل الإقامة بشرط استيفائهن للحد الأدنى للكلية أو الشعبة المناظرة لها داخل منطفتهن الجغرافية أولا ثم الكلية أو الشعبة المناظرة المراد نقل القيد إليها فى منطقة جغرافية أخرى مع مراعاة الشروط المؤهلة للكليات أو الشعب التى لها شروط مؤهلة وذلك فيما عدا الكليات أو المعاهد أو الشعب التى لها اختبارات قبول مع إرفاق ما يفيد تغيير محل الإقامة تقليلا للاغتراب.

 

كما يحظر التحويل أو نقل القيد لكليات الطب أو الصيدلة إلا فى حالة استيفاء الطالبة الحد الأدنى المقرر للكلية المراد التحويل إليها.

 

ويحظر التحويل أو نقل القيد للكليات أو المعاهد أو الشعب التى لها اختبارت قبول ويكون التحويل مقابل رسوم محددة، ويشترط لإنهاء إجراءات التحويل أن تتقدم الطالبة بأوراقها للكلية المرشحة لها أولا، ويكون التحويل بين الكليتين بعد موافقة عميدى الكليتين، ولا تعتبر التحويلات نهائية إلا بعد إخطار الإدارة العامة لشئون التعليم واعتمادها من رئيس الجامعة، ولن يقبل أى طلب تحويل بعد الموعد المحدد تحت أى ظرف من الظروف والمعتد به تاريخ تسديد إيصال التحويل.