عقب افتتاح المؤتمر الأول للذكاء الاصطناعى تم تنظيم جوله داخل المعرض الذى اقامته جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا على هامش المؤتمر قام بها كل من د خالد عبد الغفار وزير التعليم العألي ود عمرو طلعت وزير الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات ود.محمد لطيف أمين عام  المجلس الأعلى للجامعات و د.جمال درويش رئيس قطاع تكنولوجيا المعلومات بالمجلس الأعلى للجامعات.

معرض جامعة مصر (1)

يذكر أن هذا المعرض أقامته الجامعة تحت رعاية خالد الطوخى رئيس مجلس الأمناء و قدمت خلاله أحد مشروعات طلاب الكلية الهندسة بالجامعة وهو "الروبترون" الذي يمكنه القيام بتنفيذ مهام كثيرة من بينها المساعدة في نقل الأشياء من مكان الى آخر.. وذلك فى إطار حرص جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا على دعم مشروعات الذكاء الاصطناعى وتحفيز الطلاب على الابتكار .

معرض جامعة مصر (2)

كما قام د. أحمد طلبه نائب رئيس جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا بعرض منتجات مركز تكنولوجيا "الذكاء الإصطناعي" مثل نظم متابعة غياب الطلاب من خلال تحليل صورة الطلاب الحاضرين باستخدام أحدث تقنيات الذكاء الإصطناعي وهي التعلم العميق. كما تم عرض نظام "الشات بوت" الذي يجيب على استفسارات طلاب الجامعة أوتوماتيكيا.. ومن المقرر أن يتم استخدام هذه النظم على نطاق واسع خلال الفصل الدراسي ( 2019-2020) .

معرض جامعة مصر (3)

وفى نفس السياق، أشاد د باهر أبوستيت عميد كلية الهندسة بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا بالجهد العلمي الكبير الذي بذله طلاب كلية الهندسة بقيادة زميلهم أحمد نبيل فى ابتكار  "الروبترون" الذى تم تقديمه خلال المعرض المصاحب للمؤتمر الأول للذكاء الإصطناعى.