أكد المهندس عبد الله الزغبى السكرتير العام لمحافظة الإسماعيلية، على ضرورة رفع درجة الإستعداد بمختلف القطاعات الخدمية بالمحافظة بجميع أجهزتها التنفيذية والأمنية لتنفيذ سيناريو إدارة الأزمة بالمستوى المطلوب للتعامل مع أية ظروف طارئة ومجابهة الأزمات والطوارئ.

جاء ذلك خلال اللقاء الموسع الذى عقده السكرتير العام بحضور اللواء جمال مسعود السكرتير العام المساعد للمحافظة، واللواء محمود عاشور مساعد مديرالأمن، والمقدم محمد سمير المستشار العسكرى للمحافظة، وجميع رؤساء المراكز والمدن والأحياء ومديرى العموم ووكلاء الوزارات لمختلف مديريات الخدمات والتى شملت مديرى قطاعات الصحة والتضامن الإجتماعى والشباب والرياضة والكهرباء ومياه الشرب والصرف الصحى والتموين والأوقاف والكنيسة وجمعية الهلال الأحمر المصرى، وقيادات الأوقاف والمنطقة الأزهرية وممثلي الكنيسة وكافة الجهات المعنية تم استعراض ومناقشة الخطوط العريضة سيناريو فعاليات البيان والتدريب العملي المشترك والفكرة الاسترتيجية التعبوية لمشروع مجابهة الأزمات والكوارث والأحداث الطارئة " صقر 52 " والمقرر تنفيذها خلال الفترة من 22 الى 24 من شهر سبتمبر الجاري بمحافظة الاسماعيلية بالتعاون والتنسيق التام  فيما بين الأجهزة التنفيذية بالمحافظة والأجهزة الأمنية والشرطية وعناصر من ممثلى القوات المسلحة.

ويأتى هذا فى إطار متابعة تنفيذ وتفعيل خطة محافظة الاسماعيلية لمواجهة الأزمات والكوارث بمختلف أشكالها والوقوف على مدى استعدادات المحافظة وجاهزيتها للتعامل مع أي شكل من أشكال الطوارئ والأزمات والوقوف على أية ملاحظات والعمل على تلافيها.

وخلال اللقاء استعرض المستشارالعسكرى للمحافظة ما تم اتخاذه من اجراءات  وتدابير لتنفيذ التدريب والبيان العملى المشترك والتعامل مع المواقف المختلفة.