قالت نوره كامل فاضل، وكيل وزارة التربية والتعليم بالبحر الأحمر، إن هناك 4 مدارس جديدة تعليم أساسى تم إنشائها بمدينة الغردفة بتكلفة تخطت الـ 50 مليون جنيه، لسد العجز وتخفيف الكثافة الطلابية.

وأضافت فاضل في تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن تلك المدارس تم دخولها الخدمة العام الدراسى الحالي، بواقع اكثر من 80 فصل دراسي، وهي مدارس، الكوثر للتعليم الأساسى، ومدرسة الحرية تعليم أساسى، ومدرسة التضامن تعليم أساسى، ومدرسة الأحياء الثانوية المشتركة. 

وكشفت فاضل أن هناك مدرستين من تلك المدارس تم إنشائهم فى منطقة حى جنوب، وتحديدا باتجاه طريق المطار وهى مدرسة الحرية بجوار مبارك 8، والآخرى بالقرب من طريق المطار، فى منطقة قد تكون لا توجد بها مدارس حكومية إطلاقا وأقرب المدارس لها مدرسة الميناء وشارع المدارس، إلا أنها من المناطق التى كانت تعانى من نقص فى المدارس ومع إنشاء تلك المدارس تم سد العجز تماما بالمنطقة.

 

وعن مدرسة الأحياء الثانوية، التى تم أنشائها شمل الغردقة، تعد المدرسة الثانوية الحكومية الرابعة فى مدينة الغردقة وتم إنشائها فى تلك المنطقة لعدم وحود مدارس ثانوية شمال مدينة الغردقة، وأقرب المدارس الثانوية لسكان شمال الغردقة بوسط المدينة. 

 

وتابعت وكيل وزارة التربية والتعليم بالبحر الأحمر، أن بالنسبة للتوسعات فقد تم عمل توسعات فى مدرسة الثورة برأس غارب بواقع 5 فصول، وأيضا تم توسعت مدرسة حامد جوهر بالغردقة بزيادة  12 فصل؛ وتم توسعت مدرسة الأحياء تعليم أساسى بـ 11 فصل. 

 

وكشفت أن الأبنية التعليمية خصصت 500 ديسك لمدارس البحر الأحمر، بجانب فرش وتجهيز المدارس الجديدة، وأن خطة الصيانة تنقسم لقسمين الأولى خطة الصيانة الخاصة وهى تشمل الصيانة البسيطة من حنفيات مياه كهرباء مراوح وغيره، والثانية خطة التخطيط وهى صيانة المدرسة بالكامل من أعمال ترميم وتجديد  كامل.

 

من جانبه قال سعد الله المغربى، أحد سكان منطقة مبارك 8 بمدينة الغردقة، أن افتتاح مدرسة الحرية للتعليم الأساسى القريبة من منطقتهم السكنية وفرت لهم الجهد والتعب وقللة كثافة الفصول التى كان يعانى منها أبنائهم فى المدارس الآخرى. 

 

وأضاف المغربي لـ"اليوم السابع"، أنه كان يذهب بنجلته العام الماضى مسافة لا تقل عن 15 كيلو للذهاب للمدرسة، وبعذ افتتاح مدرسة الحرية اصبحت نجلته تذهب وحدها لقربها مسافة لا تزيد عن نصف كيلو من المنزل.