ترأس الأنبا إرميا الأسقف العام رئيس المركز الثقافي القبطي الأرثوذكسي، صباح اليوم الخميس ، صلاة القداس الإلهى لعيد رأس السنة القبطية «عيد النيروز - عيد الشهداء»، فى كنيسة القيامة بالمركز الثقافى القبطى الأرثوذكسى بالأنبا رويس بالعباسية، شاركه في الصلاة القس أنجيلوس إسحق كاهن كنيسة السيدة العذراء والأنبا شنودة مدينة السلام.

 

كان البابا تواضروس قد ترأس مساء أمس عشية عيد النيروز بالكاتدرائية  وقدم قداسة البابا تواضروس الثاني التهنئة لجموع الشعب بمناسبة السنة القبطية الجديدة، لافتا إلى أن الكنيسة القبطية الأرثوذكسية فى الأساس هى كنيسة شهداء منذ تأسيسها على يد القديس مارمرقس. 

 

وأضاف البابا تواضروس أنه مع بداية العام القبطى الجديد يجب على الإنسان أن يسلك في كل أمور حياته بتدقيق وأمانة، وأن يقدم الخدمة للآخرين بشكل دائم، وأن تتعلق قلوبنا بالسماء وألا نرتبط بالأرض لأن الزمن هنا محدود وأنه يجب أن يتطلع الإنسان إلى حياته الأبدية.