أدان الأزهر الشريف بأشد العبارات، الهجوم الإرهابى الذي شنه تنظيم داعش الإرهابى على ملعب خماسي لكرة القدم في إحدى قرى جنوب مدينة كركوك بالعراق، اليوم الأحد، ما أسفر عن وقوع 6 قتلى على الأقل وإصابة 10 آخرين.

 

وأكد الأزهر على أن هذا الحادث الإرهابى الغاشم الذى يتنافى مع كآفة المبادئ الإنسانية والإسلامية، والذى أدى لمقتل وإصابة الكثير من المدنيين والأطفال الأبرياء، يبرهن على ضعف تلك الجماعات الظلامية المارقة، ويفضح كذب التصاقهم بالإسلام.

 

وتقدَّم الأزهر الشريف بخالص التعازي لأسر الضحايا ولدولة العراق حكومة وشعبًا، داعيًا الله ـسبحانه أنْ يتغمد الضحايا بواسع رحمته، ويُلهم ذويهم الصبر والسلوان، وأنْ يمنَّ على المصابين بالشفاء العاجل.