كرم الرئيس عبد الفتاح السيسي، الدكتور شريف قنديل، الأستاذ المتفرغ بمعهد الدراسات العليا والبحوث جامعة الإسكندرية، والفائز بجائزة الدولة التقديرية في العلوم المتقدمة، وذلك خلال احتفال مصر بعيد العلم، اليوم، حيث كرم خلال الاحتفال عدداً من العلماء الحاصلين على جوائز الدولة المختلفة من أساتذة الجامعات والمراكز البحثية.

 

من جانبها تقدم "مصر العربية"، السيرة الذاتية للدكتور شريف قنديل.

 

تخرج الدكتور شريف قنديل، في كلية العلوم بجامعة الإسكندرية عام 1967، وعين معيدا بمعهد البحوث الطبية بجامعة الإسكندرية.

حصل "قنديل"، على الدكتوراه في مجال التحليل الطيفي للمواد المتبلمرة من جامعة لانكستر ببريطانيا في عام 1977م، كما التحق بعد عودته بمعهد الدراسات العليا والبحوث، بجامعة الإسكندرية، وتدرج في السلك الجامعي ليصبح أستاذا لعلوم المواد بجامعة الإسكندرية (1988م)،.

كما أنشأ "قنديل: ورأس قسم علوم المواد بمعهد الدراسات العليا والبحوث بجامعة الإسكندرية (1983-1993) وهو أول قسم أكاديمي في هذا التخصص في الجامعات المصرية والعربية.

 

عمل في دولة الإمارات العربية المتحدة أستاذا بقسم الكيمياء ورئيسا للمجلس الاستشاري لكلية العلوم بجامعة الإمارات العربية المتحدة في ما بين 1993 - 1996م، حيث أسهم في إنشاء برنامج الماجستير لعلوم وتكنولوجيا المواد، كما أشرف على برنامج الماجستير لعلوم البيئة.

وفي عام 2003، عين "قنديل" عميدا لكلية الدراسات العليا بجامعة الخليج العربي بالمنامة ـ البحرين، وفي عام 2005م عين الدكتور قنديل بأكاديمية تطوير التعليم ـ واشنطن.

نشر "قنديل"، ما يزيد عن مائة وعشرين بحثا علميا في الدوريات العلمية العالمية، وتخرج منها ما يزيد عن سبعين من الطلبة الحاصلين على درجات الماجستير والدكتوراه.