استقبل فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الخميس، السفير ويلمر أومار باينتوس، سفير فنزويلا بالقاهرة. 

 

قال فضيلة الإمام الأكبر إن رسالة الأزهر الشريف قائمة على التعايش المشترك بين أتياع الأديان، مبديًا استعداد الأزهر الشريف لتوثيق التعاون الثقافي والعلمي مع فنزويلا، وذلك من خلال توفير عددٍ من المنح الدراسية وتدريب الأئمة المسلمين في فنزويلا على التعامل مع القضايا والمشكلات المعاصرة. 

 

من جانبه أشاد سفير فنزويلا بجهود الأزهر الشريف، حول ترسيخ التسامح والسلام العالمى، وهو ما جسدته بنود وثيقة الأخوة الإنسانية، مشيرًا إلى حرص بلاده لتوثيق علاقاتها مع الأزهر الشريف بوصفه أعرق مؤسسة إسلامية وسطية في العالم.