تابع الدكتور علاء عبد الحليم مرزوق محافظ القليوبية، سير العمل في حملات الموجة الثالثة عشرة لإزالة التعديات على أراضى أملاك الدولة، والتى بدأت الأربعاء الماضى وتنتهى فى 1 أغسطس القادم، وذلك فى إطار الحملات المكثفة التى تنفذها الحكومة للحفاظ على حقوق الدولة واسترداد حق الشعب، وتأكيد هيبة الدولة من خلال إزالة كافة صور التعديات على أراضى أملاك الدولة، وفى اطار توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى باستكمال الجهود نحو استرداد أراضى الدولة وحفظ حق الشعب ومواجهة ظاهرة التعدٍ على أملاك الدولة بكل حزم حسم.

وأكد المحافظ، أنه تم اليوم، إزالة 276 حالة تعدى على أملاك الدولة بمساحة 20515م2، وإزالة 114 حالة تعدٍ على الأراضى الزراعية بمساحة 35905م2، بمدن ومراكز المحافظة، وذلك بناء على تكليفات المحافظ، قام اللواء حمدى الحشاش السكرتير العام المساعد بمتابعة حملة إزالة التعديات على أملاك الدولة بمراكز ومدن وأحياء المحافظة، مؤكدا أن الموجة مستمرة حتى يتم القضاء تماما على كافة التعديات، ولن يسمح بالتهاون مع أي حالة ، واتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد من تسول له نفسه بالتعدي على حقوق الدولة وممتلكاتها، وكذا واضعى اليد الذين لم يتقدموا لتقنين أوضاع الأراضى خلال الفترة التى حددها القانون، مشيرا إلى أنه تم التنسيق مع مديرية الأمن، وكافة الجهات المعنية، وتوفير قوات لتأمين الحملات والمعدات اللازمة للإزالة، وأكد على أن الإزالات مستمرة بجميع نطاق المحافظة لاسترداد هيبة الدولة وممتلكاته.

كما أشار المحافظ، إلى مواصلة الحملات لعملها بحسب البرنامج الزمنى المعد لها، ومن خلال التنسيق المستمر بين كافة الأجهزة التنفيذية من جهات ولاية ووحدات محلية وكل الجهات المعنية، وذلك على مدار اليوم من خلال غرفة العمليات بالمحافظة مع كافة الوحدات المحلية لمتابعة تنفيذ قرارات الإزالة على جميع التعديات بأنحاء المحافظة، وذلك تنفيذًا لقرارات لجنة استرداد أراضى الدولة، وتجدر الاشارة إلى أن تمت إزالة 1771 حالة تعدٍ بمساحة 139987.75م2، بمراكز ومدن المحافظة.