نفدت جميع حجوزات تذاكر مقاعد السكة الحديد، لقطارات الوجه القبلي مساء أمس وحتى مساء يوم الإثنين 12أغسطس المقبل، علي أن تبدأ شبابيك محطتي مصر والجيزة، حجز الرحلات للوجه القبلي مرة أخرى يوم الثلاثاء 13أغسطس.

وكانت هيئة السكة الحديد بدأت حجز مقاعد رحلات عيد الأضحي للوجه القبلي والبحري للقطارات المكيفة بدراجاتها، والـ vip، وقطارات النوم بداية من يوم 20يوليو الجاري، بعدد 320ألف معقد يومي.

وتنتشر شرطة النقل والأمن الإداري في المحطات وعلي الأرصفة، وانتشار مفتشي المبيعات وخدمة العملاء بمكاتب حجز التذاكر فى محطتي"مصر والجيزة"، وتشهد مكاتب حجز تذاكر قطارات المميزة والمطورة خاصة لقطارات الوجه البحري زحاما شديد فى الوقت الحالي.

وقال مصدر مسئول في تصريحات إعلامية، أن عدد الرحلات العاملة فى الوقت الحالي تصل إلي 1000قطار يومى منهم، إكسبريس ومكيف ونوم وبضائع، على جميع الخطوط الرئيسة والفرعية فى أنحاء الجمهورية

وأوضح أن الهيئة تتلقي مع يقرب من 200 شكوي عن نقص التذاكر فى الشبابك ومشاكل فنية فى الحجز الالكتروني، فضلاً عن تأخر القطارات وتوقفها بعض الوقت، متابعاً التعامل مع باقي المشاكل وفقا للمتاح من إمكانيات لدي الهيئة.

وتابع: "هيئة السكة الحديد ليس لديها القدرة علي توفير تذاكر لجميع الركاب خلال فترة الأعياد والمواسم خاصة وأن أسعار تذاكر المرفق هي الأرخص فى الوقت الحالي حال مقارنتها بأسعار الميكروباصات والاتوبيسات المكيفة، ومتوقع أن يصل حجم المنقول من الركاب خلال الـ15يوماً المقبلة 20مليون مواطن".


ووضعت هيئة السكك الحديد مجموعة من الآليات لتقليل خسائر وأعباء زيادة المصروفات الناتجة عن رفع المحروقات، وأسعار الكهرباء التى تم تطبيقها خلال الفترة الماضية

ويقدر العجز المالى وفقاً للعام المالى الجاري 2018ـ 2019، بين إجمالى إيرادات الهيئة ومصروفاتها 3مليارات جنيهاً.