قال المستشار هاني عبد الجابر محافظ بني سويف إن عدم وجود أي من قرى المحافظة ضمن الـ 1000 قرية الأكثر فقراً على مستوى الجمهورية، وانتقال المحافظة إلى تصنيف الأقل فقرا وفقاً لخريطة الفقر لعام 2017/2018"، التي أعلنت عنها الحكومة، يعود إلى تنفيذ عدد من المشروعات القومية التي أسهمت في تحقيق نقلة نوعية للمحافظة على مدى 6 سنوات مضت ضمن اهتمام الرئيس عبدالفتاح السيسي بتنمية محافظات الصعيد .

 

 

وأشار عبدالجابر فى تصريحات له اليوم الأربعاء إلى أن أهم المشروعات التي نفذت بالمحافظة في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي هى إنشاء أكبر ثانى محطة عالمياً لتوليد الكهرباء بغياضة الشرقية، والتي منحت المناطق الصناعية ميزة تنافسية، وصوامع سدس لتخزين الأقماح والمجهزة بأحدث الوسائل التخزينية ما جعل من المحافظة مركزا لتوريد الأقماح، بالإضافة إلى إقامة منطقة تكنولوجية تفتح آفاقاً جديدة لإمكانية أن تصبح بني سويف مركزاً للاستثمار في مجال تكنولوجيا المعلومات، فضلاً عن إنشاء الكلية التكنولوجية المصرية التي ستدخل المنظومة التعليمية العام الدراسي المقبل.

 

وتابع عبدالجابر: شهدت المحافظة أيضا تطوير مستشفى بني سويف العام وتحويلها إلى مستشفى نمودجي ودعمها بأجهزة وأقسام طبية لم تكن متوفرة على مستوى الصعيد ، وكذلك افتتاح طريق بني سويف  الزعفرانة، الذي يفتح مجالا للتنمية والتصدير عبر موانئ البحر الأحمر، علاوة على إنشاء وتشغيل مصنعا جديدا للأسمنت به عدة خطوط انتاج، فضلا عن الانتهاء من مشروع محور عدلى منصور الذى يربط بين كل من الطريق الصحراوى الشرقى والغربي والزراعى والمؤدية إلى محافظتى القاهرة والفيوم.