لقى مزارع مصرعه، اليوم الثلاثاء، بعد أن طعنه ابن عمه بسكين يستخدم فى الحصاد، بسبب مشاجرة نشبت بينهما على حدود الأرض الزراعية بينهما.

 

تلقى اللواء مجدى عامر، مدير أمن المنيا، إخطارًا من مأمور مركز شرطة ملوي، بورود بلاغًا من مستشفى ملوى العام،  بوصول "محمد ع م " 55 عامًا، مزارع، مُقيم قرية أم قمص التابعة لمركز ملوي، جثة هامدة، وبمناظرة  الجثة، تبين وجود آثار طعنة نافذه بالرقبة.

 

كشفت تحريات فريق المباحث برئاسة المقدم علاء جلال رئيس مباحث مركز ملوي، عن نشوب خلاف بين المجنى عليه وابن عمه،  ويدعى " محمد ن " 25 عاما، فلاح، تطور إلى مشاجرة، قام على اثرها الأخير بطعنه بسكين حصد الزرع " سكين الشرشرة" أثناء قيامه بحش البرسيم، مما أدى إلى حدوث إصابة نافذه بالرقبة أدت للوفاة.

 

تم ضبط المتهم، وتحرر عن الواقعة المحضر اللازم، وأخطرت النيابة العامة لتولى التحقيقات.