يشهد طريق محور روض الفرج- الضبعة، زيادة فى الكثافة المرورية، فى الاتجاهين خلال موسم الصيف السياحى، الذى يتوافد خلاله على مدينة مرسى مطروح ومناطق الساحل الشمالى أكثر من 6 ملايين مصطاف من مختلف محافظات مصر، بالإضافة إلى السياح من الدول المختلفة.

يوفر طريق محور الضبعة حوالى ساعة من زمن الرحلة، للقادمين من القاهرة إلى مرسى مطروح والساحل الشمالى، حيث إنه يبعد عن أماكن العمران والاختناقات المرورية، فالطريق القديم من القاهرة للضبعة من 4 إلى 4,5 ساعة بينما تستغرق نفس المسافة على المحور الجديد من 3 إلى 3,5 حسب السرعة.

وتتوفر على الطريق خدمات فنية وإصلاح أعطال السيارات بمحطات الوقود الموزعة على جانبى الطريق وبها خدمات متكاملة، إلى جانب بيع السلع والطعام والشراب بالكافيتريات داخل محطات الوقود، كما يمكن التوقف فى إحدى استراحات توقف السيارات، المتواجدة على مسافات متباعدة على جانبى الطريق، ويوجد بها مظلة ومقاعد لراحة المسافرين.

وينصح بعدم السفر على محور الضبعة، بالسيارات القديمة والمعرضة لأعطال، ويفضل فحص السيارة جيدا قبل السفر، لأن الطريق لا يمر بمناطق عمرانية ولا توجد ورش صيانة متخصصة، ولكن تتوافر بعض خدمات الصيانة والإصلاح داخل محطات الوقود. 

وتتوافر خدمات الإنقاذ على طريق محور الضبعة، كباقى الطرق الأخرى، ففى حال التعرض لأى عطل أو حادث، يتم الاتصال بشرطة النجدة على رقم 122 وستتولى دوريات المرور وخدمات تأمين الطريق الأمر، وفى حال وجود مصابين يتم الاتصال بالإسعاف على رقم 123 لتنتقل لمكان الحادث سيارة إسعاف من أقرب نقطة.

وأصبح الطريق الجديد، الذى يمكن سلوكه من أكثر من منطقة بالقاهرة ومحيطها والقادمين من المحافظات المختلفة من خلال شبكة الطرق الرئيسية والدائرى الإقليمى، فى الاتجاه إلى نقطة الالتقاء بالطريق الساحلى الدولى "الإسكندرية - الساحل الشمالى - مرسى مطروح - السلوم" بطول نحو 355 كيلومترا يقطعها المسافر على طريق الضبعة الجديد، وقبل الوصول للضبعة عند الكيلو 210 يمكن للمتجه إلى العلمين ومارينا أن يأخذ الوصلة المتفرعة إلى العلمين بطول 43 كيلومترا.

ويوجد قبل وصلة العلمين، وصلة جبل حامد بطول 24 كيلومترا تربط المحور بمحور منخفض القارة وطريق وادى النطرون - العلمين، ووصلة البرقان تربط المحور بطريق مدينة الحمام عنند طريق وادى النطرون، وهناك محطة تحصيل رسوم " كارتة " على الطريق بعد الوصلات الـ 3 للقادم من اتجاه الضبعة إلى القاهرة. 

ويمكن للمسافرين الذين يقطعون طريق محور الضبعة حتى نهايته وصولا إلى الطرق الساحلى، غربى مدينة الضبعة التوجه شرقاً إلى مناطق ومنتجعات الساحل الشمالى، أو الاتجاه غرباً نحو مرسى مطروح بطول نحو 130 كيلو متر، أو إكمال الطريق من مرسى مطروح غرباً إلى مدن النجيلة وسيدى برانى والسلوم على الحدود المصرية الليبية، أما المسافر إلى واحة سيوة فيسلك طريقه من جنوب مرسى مطروح.

ويتميز محور الضبعة الجديد، بأنه يختصر وقت السفر على الرغم من أن مسافته تقارب نفس مسافة الطريق القديم، من القاهرة إلى مطروح مروراً بطريق الإسكندرية الصحراوى وطريق وادى النطرون العلمين، وذلك بسبب تصميم وتخطيط الطريق الجديد الذى يبدأ من الطريق الدائرى الإقليمى والذى وفر الوقت الذى كان يستنزف فى الاختناقات المرورية، كما أن الطريق بعيد عن المناطق السكنية والعمران ولا توجد به تقاطعات، ومصمم للسرعات المختلفة، حيث به 3 حارات فى كل اتجاه.

وتزايدت حركة السفر على الطريق، خلال، وتوفير الخدمات الضرورية عليه، حيث تم تقوية شبكات المحمول وإنشاء 6 محطات وقود وخدمات، تابعة للقوات المسلحة "وطنية" على جانبى الطريق، على مسافات متباعدة، كما تنتشر الخدمات الأمنية ونقاط الإسعاف على طول الطريق.

وساهم محور الضبعة فى تخفيف الكثافات المرورية من طريق القاهرة- الإسكندرية وطريق وادى النطرون- العلمين وتخفيف الاختناقات التى كانت تحدث على طريق الساحل الشمالى خلال موسم الصيف السياحى، فلم يعد المسافر إلى مرسى مطروح وغربها وإلى دولة ليبيا مضطراً للمرور بالطريق الساحلى، كما أن المسافر إلى الساحل الشمالى يمكنه اتخاذ الطريق الجديد لما يتميز به عن الطرق الأخرى.

 

تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي (1)
تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي (1)

 

تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي (2)
تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي (2)

 

تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي (3)
تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي (3)

 

تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي (4)
تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي 

 

تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي (5)
تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي (5)

 

تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي (6)
تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي (6)

 

تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي (7)
تزايد حركة السفر على محور الضبعة مع توافد المصطافين على مطروح والساحل الشمالي