أكدت قناة "إي 24" العبرية نقلاً عن مصادر خاصة (لم تسمها)، عن وصول الوفد الأمني المصري لـ"تل أبيب" مطلع الأسبوع الجارى، والاجتماع برئيس وزراء الكيان الصهيوني"بنيامين نتنياهو" لبحث التهدئة مع "قطاع غزة" ، مؤجلا زيارته للقطاع ولرئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس برام الله.

وأضافت أن "الوفد الأمني المصري برئاسة وكيل جهاز المخابرات العامة المصري اللواء أيمن بديع، اجتمع السبت الماضي مع" نتنياهو" في تل أبيب، بخصوص التفاهمات التي يجري بلورتها بين الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة والإحتلال".


وتتوسط القاهرة منذ سنوات في ملفات فلسطينية أبرزها المصالحة الداخلية بين حركتي فتح وحماس، ووقف إطلاق النار بين فصائل المقاومة و"الإحتلال"، لرفع الحصار المفروض علي قطاع غزة.