أعلن اللواء خالد عبد العال، محافظ القاهرة، الانتهاء من هدم 241 مدبغة و15 مقهى و12 كشك و31 عشة خشبية و54 محل و9 مصانع و96 محزن و2 اسطبل ومصنعين غراء ومعرضين جلود وورشة ومطعم، بمنطقة مدابغ سور مجرى العيون فى مصر القديمة.

 

وذكر محافظ  القاهرة ، أن أعمال إزالة المدابغ بمصر القديمة تجرى على قدم وساق فى إطار خطة المحافظة للقضاء على المناطق العشوائية والخطرة والملوثة للبيئة، مشيرا إلى أن الدولة وفرت البديل المناسب لصناعة الجلود بمنطقة الروبيكى الصناعية.

 

وأوضح محافظ القاهرة، فى تصريحات له اليوم الثلاثاء، أنه يتم توفير ورش ومدابغ وأراضى لإقامة مصانع مع توفير مركز تكنولوجى لتطوير الصناعة بمدينة الروبيكى الصناعية، بالإضافة إلى إنشاء محطة معالجة للصرف الصناعى على مسطح 280 فدان تقريبا وغابة شجرية على مساحة 830 فدان للاستفادة من المياه المعالجة وهو ما كان يمثل مشكلة بمنطقة المدابغ القديمة نظرا لعدم وجود صرف صناعى وقيام أصحاب الورش بصرف مخلفات صناعتهم على شبكات الصرف الصحى مما يؤدى الى تدميرها بصفة دائمة.