قال رئيس وزراء "الكيان الصهيوني "، بنيامين نتنياهو،خلال كلمة له في احتفالية لتكريم وحدات احتياط عسكرية ، اليوم الثلاثاء 2 يوليو ، إن حكومته ستعمل على توسيع الأراضي المحتلة ، من خلال نقل المعارك إلى ما أسماها "أرض العدو"، والوصول إلى مشارف القاهرة ودمشق ، جاءت هذه التصريحات بعد أيام من استضافة العاصمة البحرينية أعمال "مؤتمر المنامة"، الذي نظمته الولايات المتحدة تمهيداً لإعلان وتنفيذ "صفقة القرن"، ضمن خطتها لتصفية القضية الفلسطينية.

وأضاف نتنياهو : "علينا أن نوسع أراضينا بقدر ما نوسع قوتنا القتالية، وبمضاعفة عددها عدة مرات"، زاعما  بتنا في غضون أقل من ثلاثة أسابيع على مشارف القاهرة ودمشق".
اقرأ أيضا   : صورة لعبارة عبربة بجوار الكعبة .. نشرها  نتنياهو

وتابع نتنياهو: "إننا عبارة عن دولة صغيرة الحجم في هذه المنطقة، فكلما نضطر للدفاع عن أنفسنا، يتعين علينا نقل الحرب إلى أراض أخرى وأوسع".

وسبق أن تحدث نتنياهو في وقت سابق عن تنفيذ خطة استيطانية لضم أجزاء من الضفة الغربية إلى الأراضي المحتلة.

وشهر يونيو الماضي، قال نتنياهو إن قوات حكومته لن تنسحب من منطقة الأغوار الأردنية في سياق أي اتفاق سلام مستقبلي مع الفلسطينيين، بما في ذلك الخطة الأمريكية المعروفة بـ"صفقة القرن"".