قررت نيابة الرمل ثان بالإسكندرية، سرعة تكليف إدارة البحث الجنائي بالتحري عن واقعة انتحار عاطل بشنق نفسه بحبل بمدخل العقار سكنه بمنطقة السيوف لإصابته بحالة نفسية سيئة لمروره بضائقة مالية وتعاطيه المواد المخدرة، والتصريح بدفن الجثة بعد توقيع الكشف الطبى عليها لمعرفة سبب الوفاة.

 

 

تلقي اللواء محمد الشريف، مدير أمن الإسكندرية، إخطارا من اللواء شريف رؤوف، مدير إدارة البحث الجنائى، يفيد بإنتحار شاب بشارع 26 بمنطقة السيوف دائرة قسم شرطة ثان الرمل.

 

 

علي الفور انتقل المقدم ياسر القطان، مدير مباحث قسم شرطة ثان الرمل، إلى موقع الحادث، وتبين من الفحص وجود جثة ال.م.م.ع، 19 سنة، عاطل، معلقة بحبل بمدخل عقار ملك أسرته بالشارع المشار إليه، ويرتدي كامل ملابسه.

 

 

وبسؤال والدته قالت إنها استيقظت صباحا ففوجئت بنجلها مشنوق ومعلق بمدخل العقار ملك العائلة الذى تقيم به منذ وفاة زوجها، مشيرة إلى أنه كان يمر بحالة نفسية سيئة وتعاطية المواد المخدرة، ولم تتهم أحد بالتسبب فى وفاته.

 

 

تم إخطار النيابة العامة وأمرت بنقل الجثة لمشرحة الإسعاف، وتحرر المحضر إداري قسم ثان الرمل، وباشرت النيابة العامة التحقيق.

 

 



الموضوعات المتعلقة