نظم فرع المجلس القومى للمرأة ببنى سويف "لجنة المرأة ذات الإعاقة" دورة تدريبية على لغة الإشارة لموظفى الهيئات الحكومية بمراكز ببا والفشن وسمسطا ضمن فعاليات المرحلة الأولى من مبادرة "بنى سويف محافظة صديقة للاشخاص ذوى الاعاقة" التى ينفذها المجلس بالتعاون مع المحافظة واسرة المنتصرين بالمطرانية التى تضم المراكز الثلاثة وذلك بإشراف عام من النائبة ميرفت ميشيل.

وأكدت نرمين عبدالعظيم رئيس فرع المجلس ببنى سويف فى تصريحات لها اليوم الإثنين على أن التدريب يعتمد على تأهيل وتدريب موظفي المؤسسات الحكومية على طرق التعامل مع شرائح الاشخاص ذوى الاعاقة التى حضرت التدريب، بما يسهل على المتدربين وذوى الإعاقات التواصل بشكل أفضل.

واضافت : تنفيذ المبادرة يأتى ضمن الخدمات المقدمة لشريحة المرأة ذات الإعاقة بشكل خاص  ولجموع الأشخاص ذوى الإعاقة، فضلا عن أن المبادرة تعمل على إتاحة وتجهيز أرصفة الشوارع الرئيسية والمتنزهات والحدائق والأماكن الخدمية العامة، وكذلك دور العبادة وجميع مجالات التعليم والصحة  والجامعة والتوظيف والسكن والخدمات التثقيفية لحركة الأشخاص ذوى الإعاقة فضلا عن رفع الوعي لدى المواطنين فى التعامل معهم .

ومن جانبها أشارت نهى بخيت مقررة لجنة تنفيذ المبادرة إلى أن المحافظ المستشار هانى عبد الجابر يولى المبادرة اهتماما خاصا من خلال تعليمات مشددة للتنفيذيين ورؤساء المدن لضمان تنفيذها فى جميع مدن ومراكز المحافظة الادارية و كذلك تقديم الخدمات واتاحة المنشآت الحكومية والمبانى السكنية لذوى الإعاقة، حتى تصبح  بنى سويف نموذجا يحتذى به بين محافظات مصر فى تنفيذ المبادرة .

 

 


الموضوعات المتعلقة