كشف الدكتور حسام العربى مدير مستشفى الأورمان الجامعى للقلب بجامعة أسيوط، عن استقبال المستشفى لمريضة تبلغ من العمر 60 عاماً، قلبها متوقف عن العمل نتيجة جلطة حديثة بالشريان التاجى، كما كانت تعانى من ارتفاع شديد بنسبة السكر وحموضة دموية، وهوما استدعى على الفور إبلاغ طاقم القسطرة القلبية، والذى يضم الدكتور على تهامى المدرس بقسم  طب القلب، والدكتور محمد أبوالقاسم المدرس المساعد بذات القسم، حيث تم عمل قسطرة قلبية عاجلة وتركيب دعامات دوائية، وسحب الجلطة بنجاح.

 

وأضاف الدكتور حسام العربى، أنه أعقب إجراء القسطرة القلبية العاجلة حجز المريضة بعناية القلب، واستخدام الجهاز التنفس الصناعى، وفى غضون يوم تم استعادة الدورة الدموية والتنفسية، واستعادة لوعى المريضة، وذلك بمساعدة فريق العناية المركزة، والذى يضم الدكتورة مروة طنطاوى المدرس مساعد بقسم طب القلب، مشيراً إلى أن المريضة تتماثل الآن للشفاء وفى طريقها للخروج من المستشفى.

 

وقال الدكتور أيمن خيرى نائب مدير المستشفى، والمشرف على استقبال الأورمان، أن هذه الحالة ليست الأولى، والتى يتم فيها استخدام بروتوكول القسطرة العاجلة لمرضى جلطة القلب، هوالأسلوب الأفضل والمتبع فى أوروبا، والآن بفضل توافر الجهود يتم لمرضى الصعيد بالمجان.

 

 

 


الموضوعات المتعلقة