قالت مصادر مسئولة لـ" اليوم السابع"، إن الطلاب الذين تم ضبهم بلجان امتحانات الدبلومات الفنية بحوزتهم تليفونات محمولة وصور أسئلة وأجزاء من الامتحان سوف يحرمون من الامتحان سواء بعقوبة الحرمان من مادة واحدة أو العام بأكمله.

وأضافت المصادر، أن الطلاب يتم التحقيق معهم من قبل الشئون القانونية وهى الجهة المخول لها توقيع العقوبات على الطلاب وفقا للقانون.

وحدد القرار الوزارى المنظم لأعمال الامتحانات، 7 حالات يلغى فيها امتحان الطالب فى جميع المواد ويعتبر راسبًا فى العام الدراسى، منها، إذا صور أو طبع أو نشر أو أذاع أو روج بأى وسيلة، أسئلة أو أجوبتها قبل عقد لجان الامتحانات أو أثنائها سواء وقع فعل داخل هذه اللجان أو خارجها بقصد الغش أو الإخلال بالنظام العام للامتحان أو اشترك فى ارتكاب أيا من هذه الأفعال، كما يلغى أيضا امتحان الطالب فى جميع المواد فى حالة الغش أو الشروع فيه أو الاستفادة منه أو المساعدة عليه بأى وسيلة أثناء الامتحان.

ويلغى فيها امتحان الطالب فى المادة التى يؤدى فيها الامتحان فقط مع تطبيق العقوبة المقررة قانونا، وذلك فى حالة حيازة الطالب الهاتف المحمول أو أى من الأجهزة التكنولوجية أو أى وسيلة أو أدوات أخرى تساعد على الغش أثناء الامتحان.


الموضوعات المتعلقة