تعكس منحة" ناصر للقيادة التحويلية " التى سيتم تنفيذها خلال الفترة من 8-22 الشهر القادم اهتمام خاص من الدولة المصرية بشباب القارة الافريقية، وايماناً منها بدور الشباب الأفريقى وأهمية تقديم كافة أشكال الدعم والتأهيل والتدريب بالإضافة إلى تمكينهم فى المناصب القيادية والاستفادة من قدراتهم وأفكارهم، وتنفيذاً لما أعلنه رئيس الجمهورية خلال فعاليات منتدى شباب العالم والذيشهد تمثيلا مشرفاً لشباب الدول الإفريقية .

وفى التقرير التالى نرصد 5 معلومات لا تعرف عن المنحة .

1- تستهدف المنحة 120 شاب قيادى تنفيذى من دول الأعضاء بالاتحاد الإفريقى، صناع القرار بالقطاع الحكومى، القيادات التنفيذية بالقطاع الخاص، شباب المجتمع المدنى، رؤساء المجالس القومية للشباب، أعضاء هيئة التدريس بالجامعات، الباحثين بمراكز البحوث الاستراتيجية والفكر، أعضاء النقابات المهنية، والإعلاميين والصحفيين .

2- تهدف إلى نقل التجربة المصرية العريقة فى بناء المؤسسات الوطنية، و خلق جيل جديد من القيادات التحولية الإفريقية الشابة ذات الرؤية المتماشية مع توجهات رئاسة مصر للاتحاد الأفريقى المؤمنة بخدمة أهداف الوحدة الإفريقية عن طريق التكامل .

3- تهدف إلى إنشاء تجمع للقيادات الإفريقية الشابة الأكثر تأثيرا على مستوى القارة بالتدريب والمهارات اللازمة والرؤى الإستراتيجية .

4- تعد أول منحة (إفريقية – إفريقية) تستهدف القيادات الإفريقية الشابة التنفيذية ذات التخصصات التنفيذية المتنوعة داخل مجتمعاتهم.

5- أحد آليات عناصر التمكين الحاسمة للتحول الإفريقى التى أقرتها أجندة إفريقيا 2063 نصًا.