تابع اللواء قاسم حسين، محافظ المنيا، العمل بمحور سمالوط ويعد محور سمالوط أحد أهم وأكبر المشاريع فى قطاع النقل بالمحافظة ويربط غرب المركز بشرقة مرورا بنهر النيل.

 

 استمع المحافظ لشرح تفصيلى حول المشروع، الذى يتكون من 32 كوبرى، تمر أعلى نهر النيل وأعلى السكة الحديد، وأعلى ترعة الإبراهيمية، بالإضافة إلى 16 نفقا على الطرق المحلية المتقاطعة مع مسار المشروع، وبربخين على المجارى المائية المتقاطعة مع مسار المشروع، وأعمال طرق ومداخل بطول 22 كم.

 

من جانبه أكد المحافظ أن محور سمالوط، هو المحور الثالث بعد محورى بنى مزار وملوى، ويهدف إلى تحقيق التنمية الشاملة فى المحافظة، وإنشاء المحور ذو أهمية إستراتيجية، حيث سيسهم فى تيسير حركة النقل وجذب المستثمرين وتشجيعهم على الاستثمار بالمنطقة الصناعية بالسرارية شرق النيل، مما سيسهم فى دفع عجلة التنمية الاقتصادية على أرض المحافظة.

 

وأضاف أن محور سمالوط، سيربط بين الطريق الصحراوى الشرقى (القاهرة – أسوان) والطريق الصحراوى الغربى (القاهرة – أسوان) مرورا بنهر النيل والطريق الزراعى (القاهرة - أسوان) عند مدينة سمالوط، بطول إجمالى 24 كم، وبتكلفة إجمالية تصل إلى 1.4 مليار جنيه، بحيث يكون محورا حرا.