أكد الدكتور خالد العامرى، النقيب العام للأطباء البيطريين، أن عدد الأطباء البيطريين المُعينين بالجهات الحكومية فى الوقت الحالى، حوالى 9 آلاف طبيب بيطرى، وفى خلال 5 سنوات من الآن سيصبح عددهم 4 آلاف فقط، وذلك نتيجة لتوقف إجراءات تعيين الخريجين منذ عام 1995، مشيرًا إلى استمرار فتح كليات للطب البيطرى، حتى بلغت أعدادها 19 كلية.

وأوضح العامرى، فى بيان، أن الطبيب البيطرى فور تخرجه، يواجه الكثير من العراقيل، سواء فى حال اتجاهه لفتح عيادة بيطرية، أو مركز لبيع وتداول أدوية بيطرية، أو لقاحات، بالإضافة إلى وجود آلاف الدخلاء على المهنة يمارسون مهنة طب الحيوان، فى مخالفة صارخة لقانون الدولة، ولا يوجد أى تحرك من الأجهزة التنفيذية، لوقفهم.

وتابع: للأسف المسئولين عن الطب البيطرى، لا يدركوا معنى وأهمية الطب البيطرى، و"دوخوا" النقابة بمجالسها المتعاقبة معهم، لايجاد حلول حقيقية للأطباء البيطريين، ولمهنة جليلة لا غنى عنها لشعب تتزايد أعداده بشكل كبير كل يوم، مؤكدا على ضرورة إعادة التكليف والتعيينات للأطباء البيطريين، للحفاظ على الثروة الحيوانية، وسلامة وصحة الإنسان، باعتبارهم خط الدفاع الأول عن صحته.

يأتى ذلك على خلفية، إطلاق مجموعة من طلاب وخريجى كليات الطب البيطرى، هاشتاج عبر مواقع التواصل الاجتماعى، #رجعوا_تكليف_طب_بيطرى، للمطالبة بإعادة التكليف، والتعيين.