تحولت فرحة  بعض المصريين باحتفالات شم النسيم اليوم الإثنين، إلى أحزان، بسبب حالات الغرق والتسمم التى وقعت على مدار اليوم فى بعض القرى والمحافظات.

 

ففى الأقصر لقى شاب يدعى "كريم س.ف."، (17 عاما)، مصرعه غرقا، أثناء السباحة فى مياه النيل برفقة أصدقائه، بالقرب من معدية الأقالته في القرنة غرب الأقصر، هرب الشاب من حرارة الجو ولكن التيار جرفه إلى منطقة دوامات قوية لم يستطع الخروج منها، وتمكن زملاؤه من انتشاله إلا أنه توفي، ونقل الجثمان إلى مستشفى القرنة المركزى، وأخطرت النيابة التى أمرت بانتداب الطب الشرعى لتوقيع الكشف الطبى، الذى أكد أن الوفاة ناتجة عن إسفكسيا الغرق، وصرحت بدفن الجثمان.

 

فى مدينة القرنة أيضًا غرق طفل خلال السباحة في نهر النيل ويدعى (أ.ع.خ 14 سنة) من نجع العوصة ، وتمكن الأهالى من إخراج جثمانه عقب وفاته، وانتقلت على الفور شرطة المسطحات المائية وتم نقله لمشرحة مستشفي القرنة.

 

وفى مدينة إسنا غرقت الطفلة (ر.م.ع 12 سنة) من عزبة الكلاحين بقرية الشغب بإسنا خلال لهوها أمام منزلها وجار البحث عنها بمعرفة الأهالى ورجال المسطحات المائية والإنقاذ النهرى، وتم تحرير المحضر اللازم لكل واقعة وأخطرت النيابة العامة التى تولت التحقيق.

 

وشهدت محافظة الدقهلية، 6 وقائع غرق، منها غرق طفل يدعى أحمد محمد علي السيد، 10 سنوات، في ترعة البحر الصغير ، لعدم إجادته السباحة، بقرية منشأة عبدالرحمن التابعة لمركز دكرنس، وفشل الأهالى فى انقاذه، بينما نجحوا في انتشال توأمه قبل أن يغرق.

 

وغرق الطفل أحمد ياسر المصري، 11 سنة، في ترعة المعصرة مركز بلقاس، أمام مقابر القرية، وتمكنت قوات الإنقاذ النهري من انتشال الجثة، وجري نقله إلى مستشفى بلقاس العام.

 

وفي قرية قرقيرة مركز السنبلاوين، تمكنت الأهالي من انتشال جثة زياد مصطفي إسماعيل الخطيب، 17 سنة، بعد نزوله في ترعة البوهية للاستحمام احتفالا بشم النسيم .

 

فيما تمكنت قوات الإنقاذ النهري من انتشال جثة محمد السيد أمين محمد، 18 سنة، بعد غرقه في ترعة البحر الصغير أمام مقابر جديلة بالمنصورة، وجري نقل الجثة إلى مستشفى المنصورة الدولي تحت تصرف النيابة العامة.

 

وانتشلت قوات الانقاذ النهرى جثة شاب يدعى سعد محمد في قرية ميت عنتر التابعة لمركز طلخا من أمام مرفق مياه القرية، وجري نقل الجثة إلى مستشفى المنصورة الدولي .

 

وانتشل أهالي قرية دموه مركز دكرنس جثة مصطفي رضا محمد عبده، 15 سنة، من البحر الصغير، أمام القرية، وتسلم ذويه الجثة.

 

 

وفى الجيزة فقد شاب حياته غرقا بنهر النيل فى العياط، لعدم إجادته السباحة، وجارى تكثيف الجهود لانتشال جثته، وحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة للتحقيق.

 

وفى البحيرة غرق شابان اليوم الإثنين، في مياه النيل، بمركزي إيتاي البارود وشبراخيت، الأول يدعى فرج أمين جرج، 24 سنة، ومقيم بقرية الضهرية، والثاني صلاح أشرف عوض، 18 عاما من مدينة شبراخيت، وانتشلت جثة الأول ونقلت لمشرحة مستشفى إيتاي البارود العام، وتواصل قوات الإنقاذ النهري البحث عن جثة الثاني.

 

وفى قنا غرق محمد حسنين عبدالله، 14 عاما، في النيل بقرية الشعراني بمركز قوص، خلال منافسة أقرانه في السباحة، ونجحت قوات الإنقاذ النهري فى انتشال الجثة فور الإخطار بعد أن جرفتها دوامة مائية عميقة، وحرر محضر بالواقعة

 

 

وفى الغربية، غرق حسن إبراهيم" 17 سنة في ترعة الباجوية، بقرية شبراريس التابعة لدائرة مركز كفر الزيات، أثناء الاحتفال بشم النسيم، وتم انتشال الجثة ونقلها إلى المستشفى العام لتوقيع الكشف الطب الشرعي عليها، وحرر محضر بالواقعة.

 

وأعلن مركز العمليات وإدارة الأزمات بمحافظة كفر الشيخ، مصرع شابين غرقًا أثناء استحمامهما في نهر النيل "فرع رشيد" بنطاق مدينة دسوق، الأول يدعى "م. م. ش"، 21 سنة، ويقيم بمدينة الرحمانية، بمحافظة البحيرة، والثاني "ص. أ. ع"، 18 سنة، ويقيم بمركز شبراخيت بنفس المحافظة، وجرى انتشال جثتي الشابين، بمعرفة قوات الإنقاذ النهري، ونقلهم إلى مشرحة مستشفى دسوق العام.

 

وفى القليوبية انتشلت قوات الإنقاذ النهري، جثة طفل يبلغ من العمر 13 عاما لقي مصرعه غرقا بمياه نهر النيل، في قرية شبرا شهاب، مركز القناطر، خلال سباحته في المياه احتفالا بشم النسيم.

 

وعلى صعيد آخر، أصيبت ربة منزل و5 من أطفالها بتسمم، عقب تناولهم وجبة فسيخ احتفالاً بشم النسيم بمركز أخميم، شرقي محافظة سوهاج، حيث وصل "منى فتحى رمضان 32 سنة وأميرة عبد الحكيم عبد اللاه 8 سنوات والهام عبدالحكيم عبداللاه 7 سنوات وحنين عبد الحكيم عبد اللاه، 5 سنوات وكريم عبد الحكيم عباللاه، 4 سنوات وعيد عبد الحكيم عبد اللاه عامين، إلى مستشفى سوهاج العام مصابين بحالة إعياء وألم بالبطن إشباه تسمم.

وأشارت تحريات المباحث إلى أن الأسرة قامت بتناول وجبة غذائية منزلية فاسدة ولا توجد شبهة جنائية حول الواقعة، والحالة العامة مستقرة، وجار تحرير محضرا بالواقعة تمهيدا للعرض على النيابة العامة لتتولى التحقيق.

 

 

واستقبل مركز السموم التابع لكلية طب جامعة الإسكندرية، اليوم 7 حالات تسمم، ناتج عن تناول فسيخ فاسد، وجرى تقديم الإسعافات الأولية للمصابين، فيما استدعت حالتان منهم تناول ترياق "التسمم" الذي تصل تكلفته لـ180 ألف جنيه للواحد، نظرا لخطورة حالتهم، فيما استقرت حالة الخمسة مصابين الآخرين.