لقي طفل وطفلة مصرعهما غرقاً فى نهر النيل، وذلك فى مدينتى إسنا القرنة غربي محافظة الأقصر، أثناء إحتفالهما بأعياد شم النسيم، وتم نقل جثمان الطفل لمشرحة مستشفى القرنة المركزى تمهيداً لتسليمه لذويه ودفنه، وجارى البحث عن جثمان الطفلة بمعرفة رجال المسطحات المائية، وتحرر محضر لكل واقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.

البداية كانت بتلقى اللواء طارق علام مدير أمن الأقصر، إخطاراً يفيد بغرق شاب خلال السباحة في نهر النيل ويدعى "أ.ع.خ" 14 سنة من نجح العوصة بمدينة القرنة غربي الأقصر، وتمكن الأهالى من إخراج جثمانه عقب وفاته، وانتقلت على الفور شرطة المسطحات المائية وتم نقله لمشرحة مستشفي القرنة، وفى مدينة إسنا غرقت الطفلة "ر.م.ع" 12 سنة من عزبة الكلاحين بقرية الشغب بإسنا خلال لهوها أمام منزلها وجارى البحث عنها بمعرفة الأهالى ورجال المسطحات المائية والإنقاذ النهرى، وتم تحرير المحضر اللازم لكل واقعة وأخطرت النيابة العامة التى تولت التحقيق.