قالت صحيفة "The sun "البريطانية ،فى تقرير لها اليوم الاثنين، إن دراسة حديثة كشفت، أن السمنة تزيد من خطر الوفاة المبكرة بنسبة تصل إلى 50% ، مشيرة الى أن  السمنة تجعل الأشخاص أكثر عرضة للإصابة بمرض السكرى 12 مرة، واحتمال الإصابة بفشل القلب 4 مرات.

السمنة ترفع من خطر الوفاة المبكرة
السمنة ترفع من خطر الوفاة المبكرة

وقالت الصحيفة ، إن الخبراء حذروا من أن النتائج المروعة تكمن في العواقب "الهائلة" للسمنة المفرطة ، وبحسب الصحيفة  أنه يوجد 2 من كل 3 أشخاص بالغين في بريطانيا" أكثر من 30 مليون شخص يعانون من زيادة الوزن أو السمنة" ، ونقلت الجريدة عن  كارولين سيرني، قولها  "هذه النتائج مثيرة للقلق بشكل كبير، يمكن أن يكون للسمنة آثار خطيرة على الصحة على المدى الطويل، مما يجعل من الأهمية بمكان أن نساعد الناس على أن تكون أوزانهم صحية ،ودعت إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لخفض السعرات الحرارية ،ومستويات السكر في الأطعمة الشائعة.

وجاءت الدراسة التى تم تقديمها في أكبر مؤتمر للسمنة فى العالم، أجريت على أكثر من 2.8 مليون بريطاني في منتصف العمر على مدى 8 سنوات ، حيث قام العلماء بحساب مخاطر حدوث 12 حالة بناءً على مجموعة أوزانهم ما بين" طبيعية، زيادة الوزن، يعانون من السمنة المفرطة" ،  ووجدوا أن كمية صغيرة من الوزن الزائد تكفي لمضاعفة خطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري، أو اضطراب النوم، واضطراب التنفس أثناء النوم.

زيادة مؤشر كتلة الجسم بين 25 و 30 ، والتى تم تصنيفها على أنها زيادة فى الوزن، يزيد من خطر ارتفاع الكولسترول في الدم، وضغط الدم بمقدار النصف.

كما يظهر عندما كان مؤشر كتلة الجسم بين 30 و 35، والذين يعانون من السمنة المفرطة، حيث كان خطر الإصابة بمرض السكري أعلى 5 مرات من البالغين النحاف، بينما تضاعف احتمال ارتفاع الكولسترول في الدم وضغط الدم، وكانوا البريطانيين أسوأ النتائج ، فيما  أولئك الذين لديهم مؤشر كتلة الجسم أكثر من 40، والذين يعانون من السمنة المفرطة، رأوا أن فرصتهم في حدوث الموت المبكر تصل لـ 50 %، وكانوا أكثر عرضة للإصابة بتوقف التنفس أثناء النوم بنسبة 22 مرة مقارنةً بالبالغين النحاف ، وطالب الخبراء بضرورة تحرك الأطباء بشكل عاجل لوقف موجة اعتلال الصحة الناتجة عن الدهون الزائدة.

وقال نافيد ستار، أستاذ الطب بجامعة جلاسجو: "هذا التقرير يظهر أن الأشخاص الذين يحملون حتى كمية صغيرة من الوزن الزائد، هم أكثر عرضة لأمراض متنوعة مثل قصور القلب، والسكري من النوع الثاني، وهشاشة العظام، وتوقف التنفس أثناء النوم.

السمنة المفرطة تسبب الوفاة المبكرة
السمنة المفرطة تسبب الوفاة المبكرة

ويحتاج مسئولى الصحة إلى رفع مستوى الوعى في مساعدة الناس على تحسين أوزانهم، وقد أطلق الوزراء ضريبة على المشروبات السكرية لخفض السمنة في العام الماضي، وترغب الصحة العامة في إنجلترا إلى تقليل السعرات الحرارية على الوجبات الشعبية، مثل البيتزا والبرجر بنسبة 20% في محاولة لمعالجة محيط الخصر المنتفخ " الكرش " ، ونقلت الجريدة عن مسؤل قوله  "نحن نعمل مع الصناعة لجعل الغذاء أكثر صحة، لقد أصدرنا إرشادات حول تخطيط المدن الصحية، وقمنا بتنظيم حملات تشجع الناس على اختيار طعام أكثر صحة .