تلقت هيئة ميناء دمياط خطاب شكر من قطاع النقل البحرى، إشاد فيه القطاع بالجهد المبذول فى الارتقاء بمعدلات الشحن والتفريغ بعد ملاحظته زيادة معدلات التداول بميناء دمياط المحققة عام 2018 الخاصة بالحاويات والصب الجاف والبضائع العامة بالمقارنة بما تم تحقيقه خلال عام 2017

جاء ذلك بعد مراجعة القطاع لمعدلات الشحن والتفريغ ومعدلات أداء الشركات العاملة بالميناء، حيث أشاد بجهود ميناء دمياط فى تحقيق تلك المعدلات وطلب إفادة بالإجراءات التى قامت بها الهيئة والتى ساهمت فى زيادتها .

ومن جانبه أوضح الربان  طارق شاهين رئيس مجلس إدارة هيئة ميناء دمياط، إن الميناء يسعى إلى تحقيق رؤيته للوصول بمعدلات الأداء والتداول لتضاهى بل وتفوق المعدلات العالمية، وفى ظل المتابعة المستمرة، لتلك المعدلات وعملا على زيادتها قامت الهيئة بإصدار القرار رقم 517 لسنة 2018 بشأن تعديل معدلات الشحن والتفريغ لجميع أنواع البضائع المتداولة بالميناء، وهو القرار الذى أدى إلى رفع متوسط تلك المعدلات بنسبة وصلت إلى حوالى 30% عن المعدلات المحددة بالقرار رقم 800 والمطبق فى الموانئ المصرية، كما إلتزمت شركات الشحن والتفريغ بالعمل لمدة 24 ساعة طبقا لقرار رئيس مجلس الوزراء بالتزامن مع المراجعة الدائمة والمستمرة للمعدات الخاصة بالتداول

وأضاف الربان شاهين إن الخطوات التى إتخذتها هيئة الميناء بإضافة، مخازن وساحات تخزين جديدة لاستيعاب الزيادة فى كميات البضائع كان لها بالغ الاثر فى زيادة المعدلات، مشيرا إلى إنه تم الاتفاق مع مستوردى ووكلاء سفن أخشاب الزان على زيادة معدلات تفريغها بنسبة بلغت 20 ٪  ووصول معدلات تداول خام الملح لحوالى 30 ألف طن للسفينة فى اليوم الواحد وهو ما يفوق المعدلات العالمية .

ووجه شاهين الشكر لجميع الشركات العاملة بالميناء ولكل من ساهم فى زيادة تلك المعدلات ونوه إلى أن هذا الخطاب يعد شهادة نجاح للشراكة القائمة.