يقدم فريق الكورال الكنسى بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، مجموعة من ترانيم القيامة؛ احتفالا بعيد القيامة المجيد اليوم الأحد، إذ يستقبل قداسة البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية المهنئين من مختلف أطياف الشعب المصرى بعيد القيامة المجيد.

 

وخرج قداسة البابا تواضروس الثانى من مقره الباباوى ليتوسط فريق كورال الكاتدرائية ويلوح بيده لتحية شعب الكنيسة احتفالا بعيد القيامة المجيد.

 

وتحتل فكرة "القيامة" مكانة بارزة فى الفكر المسيحى إذ يعتبر الإيمان بقيامة المسيح أساسًا للإيمان بالعقيدة كلها، ومن ثم فإن كل ما ارتبط بهذا المعنى من طقوس وعبادات وممارسات له طبيعة خاصة، فصوم القيامة هو الصوم الكبير لمدة 55 يومًا، وعيد القيامة أيضًا من الأعياد الكبرى أما الأسابيع التى تسبق العيد فلكل يوم فيها معنى ومكانة تقرأ فيها صلوات خصوصا ترمز لقصص أساسية فى العقيدة المسيحية، تروى من خلالها الكنائس تعاليم مقدسة تحفظ بها الإيمان.