واصل الدكتور كمال شاروبيم محافظ الدقهلية، زيارته اليوم لكنائس المنصورة حيث قام بزيارة مطرانيه الأقباط الارثوذكس يرافقه القيادات الأمنية والتنفيذية والسياسية والشعبية وعدد من وكلاء الوزارة ومديرى المديريات وكان فى استقبالهم نيافه الأنبا داود أسقف المنصورة وتوابعها الذى رحب بزوار المطرانية وقدم التحية للدكتور كمال شاروبيم وللواء محمد حجى مدير الأمن.

 

وقال محافظ الدقهلية:" أننا نجتمع اليوم فى رحاب أيام مباركة يظلها الحب بين الجميع، وأننا بالحب نستطيع أن نصنع المستحيل ونجعل هذا الوطن فى المقدمه دائماً".

 

وطالب شاروبيم، الحاضرين بضرورة التكاتف من اجل بلدنان قائلاً:" أننا شعب واحد لم ولن ينجح احد فى شق الصف بيننا او يحدث الفرقة او الوقيعة وقال ان كل المؤامرات تفشل فى تحقيق أهدافها لأننا نتصدى لها بعقولنا وقلوبنا وبتضحيات أبناء الوطن الذين يدافعون بدمائهم عن أمنه واستقراره.