قال اللواء قاسم حسين محافظ المنيا، إنه تم توقيع الكشف الطبى على 15 ألف و587 تلميذاً ، وذلك ضمن المرحلة الأولى من "مبادرة نور حياة" والتى أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى فى المدارس، وينفذها صندوق تحيا مصر، بهدف الكشف المبكر عن مسببات ضعف وفقدان الإبصار بين تلاميذ المرحلة الإبتدائية وعلاج الحالات المكتشفة مجانا، من خلال تنظيم قوافل طبية بعدد من المدارس الإبتدائية بالمحافظة.

وأضاف المحافظ، إنه جارى التنسيق حالياً لاستكمال أعمال المبادرة بالمحافظة للمواطنين من الأولى بالرعاية، موجهاً جميع الجهات المعنية بتقديم كافة أوجه الدعم والمساندة لإنجاح فعاليات المبادرة، وتحقيق الهدف المرجو منها.

أوضح محمد عبدالفتاح السكرتير العام للمحافظة، أن عدد المدارس التى تم خضوعها للمسح الطبى خلال الفترة من 10 فبراير وحتى 11 أبريل الجارى بلغ 24 مدرسة بأجمالى 18 ألف تلميذ، وذلك بمراكز أبوقرقاص والمنيا وسمالوط، حيث تم توقيع الكشف الطبى لـ15587 تلميذ وعمل نظارات لـ 1998 تلميذ وتحويل 28 تلميذاً للتأمين الصحى ممن تستوجب حالتهم استكمال الفحوصات وتلقى العلاج اللازم.

وتستهدف المبادرة الكشف على 5 ملايين طالب بالمرحلة الإبتدائية على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى مليونى مواطن من الحالات الأولى بالرعاية وتوفير مليون نظارة طبية وإجراء 250 ألف عملية جراحية فى العيون، وكذلك تقديم الخدمات البصرية لنحو مليونى مواطن وإجراء ما يزيد على 200 ألف تدخل جراحى مع العلاج والمتابعة للحد من ضعف وفقدان الإبصار مع توفير خدمة مميزة للفئات الأكثر احتياجا، وإعادة دمج وتمكين ضعاف البصر ورفع الوعى لدى المواطن للوصول بمصر خالية من الإعاقة البصرية التى يمكن تجنبها.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسى قد أطلق مبادرة بعنوان «نور حياة» لمكافحة والعلاج المبكر لأمراض ضعف وفقدان الإبصار وقرر تخصيص مبلغ مليار جنيه من صندوق «تحيا مصر» لتنفيذ المبادرة فى جميع محافظات الجمهورية.