تفقد اللواء أحمد الأنور، مساعد وزير الداخلية مدير أمن مطار القاهرة الدولى، تأمين اللجان الانتخابية للاستفتاء على الدستور بمطار القاهرة الدولى لليوم الثاني علي التوالي، ويرافقه قيادات أمن المطار، وسط حشد كبير من قبل العاملين بقطاع وزارة الطيران المدنى والركاب المسافرين، الذين حضروا للإدلاء بأصَواتهم على التعديلات الدستورية. 

 

وشهدت اللجان الانتخابية بصالة 1 ومبني الصالة الموسمية بمطارالقاهرة الدولي، تواجدًا أمنًيا مكثفًا من قوات الشرطة تحت قيادة اللواء أيمن عبد الفتاح وكيل الأمن بشرطة ميناء القاهرة الجوي ،وقوات الجيش والشرطة لتأمينها ووضع حواجز مرورية في حرم اللجان التصويت.

 

  

وجهزت شركة ميناء القاهرة الجوى، برئاسة المهندس أحمد فوزى، لجنتين مجهزتين بشتى وسائل الراحة، لتصويت العاملين والركاب المسافرين والقادمين، أحدهما أمام مبنى الركاب رقم 1 المعروف بالمطار القديم، والثانية أمام الصالة الموسمية للحج والعمرة مباشرة الواقعة بجوار مبني الركاب 3 ، للتيسير على الركاب والعاملين للإدلاء بأصواتهم، وأعلنت شركة الميناء، أنها ستقوم بتوفير اوتوبيسات مجانية لنقل الركاب والعاملين التي ترغب في التصويت.