انعقدت غرفة عمليات متابعة الاستفتاء علي التعديلات الدستورية بالشرقية، برئاسة الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، لليوم الثاني، ذلك بالديوان العام .

وقال محافظ الشرقية لـ "اليوم السابع"، إنه تم مراجعة جميع اللجان لليوم الثاني، حيث تواجدت قوات التأمين، وقامت  بتمشيط محيط اللجان بمعرفة الحماية المدنية، فيما وصل رؤساء اللجان ومعاونيهم، لاستأنف عملهم لليوم الثاني .

 يجرى الاستفتاء، في  23 لجنة  تشمل 11 لجنة عامة بجنوب الشرقية و12 لجنة عامة بشمال الشرقية، بإجمالى 1159 لجنة فرعية بجنوب وشمال الشرقية، و1027 مركزا انتخابيا، لاستقبال 4 ملايين و284 ألفا و983 ناخبا وناخبة ممن لهم حق التصويت .

وكانت الهيئة الوطنية للانتخابات، برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، ذكرت أن إجمالى عدد اللجان العامة للتصويت على الاستفتاء يبلغ 368 لجنة، وتضم 10878 مركزًا انتخابيا، و13919 لجنة فرعية، تفتح أبوابها على مدار الثلاثة أيام من التاسعة صباحًا وحتى التاسعة مساءً

ويحق التصويت لـ61 مليونا و344 ألفا و503 ناخبين، وتُجرى عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية أيام الجمعة والسبت والأحد 19 و20 و21 أبريل للمصريين فى الخارج، وأيام السبت والأحد والاثنين 20 و21 و22 أبريل للمصريين فى الداخل.

وكان مجلس النواب استغرق أكثر من شهرين فى مناقشة التعديلات الدستورية إعمالا لأحكام المادة 226 من الدستور المتعلقة بإجراءات التعديل، حيث ورد طلب التعديل لمجلس النواب مقدما من أكثر من خمس أعضاء المجلس، وتم مناقشة مبدأ التعديل فى اللجنة العامة، ثم عرض على الجلسة العامة من حيث المبدأ، وأحيل للجنة التشريعية لمناقشته وإجراء حوار مجتمعى بشأنه، ومنها عرضت التعديلات على الجلسة العامة ووافق المجلس عليها نهائيا بأغلبية 531 عضوا، بعد التصويت عليها نداء بالاسم.