غادر مطار القاهرة الدولي وفد أمنى روسى رفيع المستوى، بعد زيارة لمطار شرم الشيخ والغردقة تفقد خلالها سير العمل بالمطارين، وشاهد الوفد إجراءات التأمين بالمطارين فى إطار سعى الجانب الروسى لاستئناف حركة الطيران "الشارتر" والرحلات المنتظمة الي الغردقة وشرم الشيخ، والتى توقفت منذ حادث سقوط الطائرة الروسية فى صحراء العريش نهاية أكتوبر 2015 .

 

وكشفت مصادر مطلعة بالشركة المصرية للمطارات والملاحة الجوية، أن وفد روسى كبير ضم 14 فردا وصل القاهرة منذ عدة أيام، وتم تقسيمه إلى وفدين الأول توجه إلى  الغردقة والثاني إلى شرم الشيخ، تفقدا صالات السفر والوصول بالمطارين، ومتابعة إجراءات تفتيش الركاب والحقائب وطرق إنهاء الإجراءات، وكذلك تأمين وجبات الطعام منذ لحظة إنتاجها وحتي وصولها الي الطائرات، ومتابعة أسوار المطارين وكاميرات المراقبة، وأنظمة تامين مهبط الطائرات، وأكدت المصادر متابعة اللواء وائل النشار رئيس الشركة المصرية للمطارات بشرم الشيخ والغردقة لأعمال الوفدين  . 

 

وضم الوفد مجموعة من خبراء أمن الطيران المدنى الروسى، قاموا بالتفتيش وتفقد الإجراءات داخل المطارين عدة أيام، لتحديد مدى جاهزية المطارين  لاستئناف حركة الطيران والسياحة الروسية للغردقة وشرم الشيخ بشكل كامل .

 

شملت أعمال التفتيش الاجراءات الامنية داخل مقرات المحطات ، والمراجعة الدائمة على مجموعات العمال المنوط بهم التواجد داخل الدوائر الجمركية وداخل الطائرات، وعدم وجود اى مخلفات او مواد غير ذات اهمية داخل المركبات على أرض المهبط، والتعرف على حركة حقائب والمتعة وعفش الركاب، ومنطقة السيور وغيره من ملحقات المناطق الخدميه بالمطارين .